التضخم البريطاني يتباطأ دون المتوقع في فبراير

Tue Mar 20, 2012 10:02am GMT
 

لندن 20 مارس اذار (رويترز) - أظهرت بيانات رسمية اليوم الثلاثاء تباطؤ التضخم البريطاني في فبراير شباط إلى أدنى مستوى في أكثر من عام مما يبقي على الآمال بأن يسمح انحسار التضخم للمستهلكين بزيادة الإنفاق هذا العام وتعزيز الاقتصاد.

لكن تراجع التضخم إلى 3.4 بالمئة من 3.6 بالمئة في يناير كانون الثاني جاء أقل من توقعات الاقتصاديين مما يسلط الضوء على خطر ألا يكون تلاشي ضغوط الأسعار بالسرعة التي يأملها البنك المركزي والحكومة.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن تراجعا في أسعار الإسكان والكهرباء والترفيه دفع معدل التضخم للانخفاض في حين ساهمت زيادة قياسية في أسعار الخمور بأكبر قدر في ارتفاع تكاليف المعيشة.

وتوقع المحللون تراجع التضخم إلى 3.3 بالمئة مواصلا اتجاهه النزولي منذ ذروة 5.2 بالمئة التي سجلها في سبتمبر أيلول.

وفي علامة على تلاشي ضغوط الأسعار الأساسية أيضا تراجع معدل التضخم الأساس - الذي لا يشمل الأسعار شديدة التقلب مثل أسعار الغذاء والطاقة - إلى 2.4 بالمئة وهو أدنى مستوى منذ نوفمبر تشرين الثاني 2009.

ويتوقع بنك انجلترا المركزي أن ينزل التضخم عن مستوى اثنين بالمئة الذي يستهدفه بنهاية العام الحالي.

(إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)