الدولار يضعف بعد تعهد الفائدة الامريكي وتراجع محدود للفرنك السويسري

Wed Aug 10, 2011 11:36am GMT
 

لندن 10 أغسطس اب (رويترز) - نزل الدولار اليوم الأربعاء بعدما أعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الامريكي انه سيبقي أسعار الفائدة قرب الصفر لمدة عامين على الاقل بينما تراجع الفرنك السويسري تراجعا محدودا عقب تدخل رسمي لمحاولة تحويل مساره الصعودي.

وتوقع متعاملون ألا يكون لتدخل البنك الوطني السويسري لزيادة المعروض من الفرنك السويسري اثر كبير في وقف الطلب الضخم الاستثنائي على العملة التي تعد ملاذا امنا بينما تبقي تأكيدات باستمرار أسعار الفائدة المنخفضة لفترة طويلة الدولار ضعيفا.

واستمر الفرنك في مساره نحو مستوى التعادل مع اليورو وحقق مستويات قياسية جديدة مقابل الدولار نتيجة مخاوف بشأن الدين في الولايات المتحدة ومنطقة اليورو وقلق بشأن النمو العالمي.

واقترب الين احد العملات التي تعد ملاذا امنا من مستويات قياسية مرتفعة مقابل الدولار.

واحجم البنك الوطني السويسري عن التدخل المباشر وارتفع اليورو 0.1 في المئة فقط إلى 1.0390 فرنك ليعرضه لاختبار المستوى المتدني الذي سجله أمس عند 1.0075 فرنك.

واضعف تعهد مجلس الاحتياطي غير المألوف بإبقاء سعر الفائدة منخفضا لمدة عامين على الاقل الدولار وانخفض واحدا بالمئة مقابل سلة من العملات إلى 73.885 ليس بعيدا عن مستواه المنخفض في اواخر يوليو عند 73.421 .

ومقابل الين انخفض الدولار 0.5 في المئة إلى 76.67 ين ليحوم قريبا من اقل مستوياته على الاطلاق عند 76.25 ين ليظل المستثمرون قلقين من احتمال تدخل السلطات اليابانية لوقف مكاسب العملة اليابانية.

وارتفع الدولار 0.2 في المئة مقابل الفرنك السويسري إلى 0.7239 فرنك ولكن من المتوقع ان يخترق قريبا المستوى المنخفض الذي سجله في الجلسة السابقة عند 0.7068 فرنك.

وارتفع اليورو 0.2 في المئة مقابل الدولار إلى 1.4391 دولار واستقر الدولار الاسترالي عند 1.0375 دولار امريكي مرتفعا كثيرا عن المستوى المتدني في اليوم السابق عند 0.9927 دولار الذي سجله الجلسة السابقة ولكنه عاد وارتفع عقب بيان مجلس الاحتياطي إلى 1.0418 دولار.

ونزل الاسترليني 0.6 في المئة مقابل الدولار إلى 1.6207 دولار بعدما خفض بنك انجلترا توقعات النمو والتضخم في احدث تقرير عن التضخم.

ه ل - ن ج (قتص)