مؤسسة تأمين يابانية تحدد قواعد جديدة لناقلات النفط الإيراني

Wed Apr 11, 2012 6:39am GMT
 

طوكيو 11 ابريل نيسان (رويترز) - قال اتحاد شركات التأمين اليابانية إنه يتعين على مالكي السفن الذين يغطيهم الاتحاد أن يخطروه مسبقا بأي خطط لنقل شحنات نفط أو بتروكيماويات إيرانية قد تكون مخالفة للعقوبات الغربية.

وشددت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي العقوبات التي ترمي إلى تقييد تجارة النفط الإيرانية ووقف تدفق إيرادات النفط إلى طهران لإجبارها على وقف برنامجها النووي الذي يشتبه الغرب في أنه يهدف لإنتاج أسلحة نووية.

وسيحظر على شركات التأمين وإعادة التأمين الأوروبية أن تقدم تغطية للسفن التي تنقل بتروكيماويات إيرانية في أي مكان في العالم بدءا من مايو أيار والتي تنقل خاما أو منتجات نفطية بدءا من يوليو تموز.

وبالرغم من أن اتحاد شركات التأمين اليابانية الذي يقدم خدماته لشركات الشحن ليس معرضا بشكل مباشر للعقوبات إلا أنه يعتمد بشدة على سوق إعادة التأمين الأوروبية للتحوط من المخاطر.

وقال الاتحاد إنه يريد أن يعرف سلفا إن كان أي من الأعضاء سيرسل ناقلة لنقل نفط إيراني لأن شركة التأمين لديها الحق في رفض تقديم التغطية.

وقال الاتحاد في نشرة وزعها على أعضائه أمس الثلاثاء "يجب على العضو أن يقوم بأي رحلة وهو على علم تام باحتمال أن يقوم الاتحاد وفقا للقانون بإلغاء عقد التأمين أو رفض دفع المطالبات."

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)

(قتص)