مصادر: بنك أوف أمريكا يبحث مع صناديق خليجية بيع حصته ببنك صيني

Thu Aug 11, 2011 9:02am GMT
 

هونج كونج/دبي 11 أغسطس اب (رويترز) - قالت ثلاثة مصادر مطلعة لرويترز إن بنك أوف أمريكا أجرى محادثات استكشافية مع صندوق الثروة السيادية في كل من الكويت وقطر بشأن بيع جزء من حصته في بنك الإنشاء الصيني التي تبلغ قيمتها 17 مليار دولار.

ويسعى بنك أوف أمريكا الذي يمتلك نحو عشرة بالمئة من أسهم البنك الصيني المدرجة في هونج كونج إلى زيادة رأسماله. وسيكون من حقه بيع أسهمه في البنك بعد 29 أغسطس آب.

وقال أحد المصادر إن من المرجح أن يبيع بنك أوف أمريكا أكبر بنك أمريكي من حيث الأصول نصف حصته لزيادة رأسماله من المستوى الأول. ويعتقد محللون أن البنك يحتاج نحو 50 مليار دولار لتطبيق المعايير الجديدة لرأس المال.

وقالت المصادر إن البنك الأمريكي أجرى محادثات مع مستثمرين آخرين بالإضافة إلى هيئة الاستثمار الكويتية وجهاز قطر للاستثمار.

وإذا نجحت مساعيه فإن الإقدام على بيع الأسهم لصناديق ثروة سيادية سيهدئ المخاوف من احتمال بيع الحصة في السوق المفتوحة من خلال صفقة مجمعة.

وارتفعت أسهم بنك الإنشاء الصيني نحو أربعة بالمئة بينما تراجع المؤشر الرئيسي لبورصة هونج كونج.

وقال متعامل في هونج كونج "لا بد أن السوق تعتقد أن بنك أوف أمريكا سيبيع الحصة بأكملها لصناديق سيادية شرق أوسطية دون طرح أي منها في السوق."

وقال متعاملون إن أسهم البنك الصيني كانت قد تراجعت نحو 20 بالمئة وهو ما يرجع جزئيا إلى ترقب صفقة بنك أوف أمريكا.

ولم يتضح إن كان قد تم التوصل إلى اتفاق مع صناديق الثروة السيادية أو غيرها من المستثمرين. وقالت المصادر إنه ليست هناك محادثات جارية في الوقت الراهن.   يتبع