الدولار الاسترالي يتراجع تحت وطأة قرارات البنك المركزي

Tue May 1, 2012 9:25am GMT
 

لندن أول مايو ايار (رويترز) - سجل الدولار الاسترالي تراجعا حادا اليوم الثلاثاء بعدما خفض بنك الاحتياطي الاسترالي (البنك المركزي) أسعار الفائدة بمعدل أكبر من المتوقع بلغ 50 نقطة أساس في حين سجل الدولار الأمريكي أدنى مستوياته في شهرين أمام الين تأثرا ببيانات ضعيفة من الولايات المتحدة.

وأدى تراجع حاد في نشاط الأعمال في ولايات الغرب الأوسط الأمريكية وكذلك بيانات أظهرت دخول الاقتصاد الاسباني في ركود إلى تراجع شهية المستثمرين لتحمل المخاطر ودفعتهم للجوء إلى الين كملاذ آمن مما دفعه للارتفاع على نطاق واسع أمام الدولار الاسترالي.

وكانت الأسواق تتوقع خفضا للفائدة بواقع 25 نقطة أساس من جانب المركزي الاسترالي ودفعت المفاجأة الدولار الاسترالي إلى الانخفاض أكثر من واحد بالمئة إلى 1.0312 دولار. كما تراجع لأدنى مستوى في أكثر من ثلاثة أشهر مقتربا من 82 ينا.

وانخفض الاسترليني لأدنى مستوياته في الجلسة امام الدولار واليورو بعدما جاء مؤشر مديري المشتريات بقطاع الصناعات التحويلية البريطاني دون التوقعات.

وانخفض المؤشر إلى 50.5 في ابريل نيسان من قراءة معدلة بالخفض بلغت 51.9 في مارس اذار مسجلا أدنى مستوى منذ ديسمبر كانون الأول وأقل من توقعات خبراء الاقتصاد بأن ينخفض إلى 51.5. وأبقى ذلك القطاع أعلى قليلا من مستوى 50 الفاصل بين النمو والانكماش.

وهبط الاسترليني نحو 0.2 بالمئة عن الاغلاق السابق مسجلا أدنى مستوى في الجلسة عند 1.6193 دولار مقارنة مع حوالي 1.6214 دولار قبل البيانات.

وارتفع اليورو إلى 81.985 بنس مسجلا أعلى مستوى في نحو اسبوع بزيادة حوالي 0.5 بالمئة عن الاغلاق السابق ومقتربا من المستوى المرتفع الذي سجله في 25 ابريل عند 82.22 بنس. وقبل البيانات سجل اليورو حوالي 81.80 بنس.

وتراجع الدولار الأمريكي 0.1 بالمئة خلال اليوم ليسجل أدنى مستوى في شهرين عند 79.64 ين مع توقعات باستمرار الإبقاء على أسعار الفائدة الأمريكية دون تغيير لبعض الوقت وهو ما عززته بيانات نشرت اليوم الاثنين عقب أرقام أضعف من المتوقع للنمو الاقتصادي نشرت الاسبوع الماضي.

وكانت التداولات ضعيفة صباح اليوم مع إغلاق الكثير من البورصات الأوروبية في عطلة رسمية.

(إعداد مروة رشاد للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)

(قتص)