السفن الهندية قد تفقد تغطيتها التأمينية بسبب العقوبات على ايران

Tue Feb 21, 2012 9:51am GMT
 

نيودلهي/سنغافورة 21 فبراير شباط (رويترز) - قالت مصادر في قطاع الشحن ان شركات الشحن الهندية ستجد صعوبة في الحصول على تغطية تأمينية بديلة لمواصلة استيراد الخام الإيراني مع بدء سريان عقوبات جديدة فرضها الاتحاد الاوروبي.

وتفقد مؤسسة الشحن الهندية التي تديرها الدولة واكبر مالك للناقلات في الهند التغطية التأمينية من الاتحاد الاوروبي على ناقلات النفط العاملة في ايران بداية من الأول من يوليو تموز اذ يحظر على شركات التأمين الاوروبية اعتبارا من هذا التاريخ التأمين على ناقلات تحمل النفط الإيراني.

ومن المرجح ان تكون شركات الشحن البحري الهندية الاكثر تضررا بالعقوبات في اسيا لان أكبر عميلين وهما الصين واليابان لا يعتمدان على شركات تأمين أوروبية بل على شركات محلية .

والهند والصين واليابان اكبر ثلاثة زبائن للخام الايراني.

وقال سونيل ثابار مدير مؤسسة الشحن الهندية لرويترز "تغطينا مؤسسات الحماية والتأمين المتبادل في الاتحاد الاوروبي." وتملك المؤسسة 39 ناقلة نفط.

وتابع قائلا "هذه المؤسسات لن تستطيع منحنا تغطية (تأمينية) لسفننا التي تتجه لإيران بداية من يوليو. من الصعب نقل الخام الايراني على سفننا مالم يتم التوصل لترتيبات بديلة."

وتشمل العقوبات جميع مؤسسات الحماية والتأمين المتبادل في العالم والتي تغطي 95 في المئة الناقلات على مستوى العالم ضد تعويضات التلوث واصابات الافراد لان مقرها في الاتحاد الاوروبي أو الولايات المتحدة.

ولا يترك ذلك سوى خيارات قليلة أمام الشركات الهندية وهي مؤسسة الحماية والتأمين المتبادل في اليابان أو شركات التأمين في الصين وروسيا والشرق الاوسط أو سنغافورة وهونج كونج.

ه ل - ن ج (قتص)