ستاندرد اند بورز قد تخفض تصنيف دول بمجموعة العشرين

Tue Jan 31, 2012 11:19am GMT
 

نيويورك/طوكيو 31 يناير كانون الثاني (رويترز) - حذرت مؤسسة ستاندرد اند بورز للتصنيف الائتماني من أنها قد تخفض تصنيف "عدد من الدول صاحبة التصنيفات المرتفعة" في مجموعة العشرين اعتبارا من 2015 إذ ما فشلت حكومات هذه الدول في تطبيق اصلاحات لتقليص الانفاق المرتفع على الرعاية الصحية وغيرها من التكاليف المرتبطة بارتفاع نسبة كبار السن بين السكان.

ورجح تقرير لستاندرد أند بورز أن تعاني الدول المتقدمة في أوروبا واليابان والولايات المتحدة من أكبر تدهور في شؤونها المالية العامة خلال الأربعة عقود المقبلة إذ سيفرض تزايد أعداد المسنين ضغوطا على شبكات الضمان الاجتماعي.

وكتب ماركو مرسنيك المحلل في ستاندرد أند بورز في التقرير أن "الزيادة المطردة في نفقات الرعاية الصحية ستضغط بشدة على الأموال العامة خلال العقود القليلة المقبلة.

"ما لم تغير الحكومات أنظمتها للرعاية الاجتماعية فقد تتوقف هذه الأنظمة على الأرجح."

وأظهر التقرير أنه في حال عدم تبني اصلاحات فمن المرجح أن تبدأ التخفيضات الائتمانية المتعلقة بالرعاية الصحية في غضون ثلاث سنوات مما سيؤدي في نهاية الأمر إلى زيادة أعداد الدول منخفضة التصنيف بحلول عام 2020.

س ج - ن ج (قتص)