مؤشر دبي يسجل أدنى مستوى في يوليو وقواعد جديدة تخفض مؤشر الكويت

Mon Jul 11, 2011 12:29pm GMT
 

1100 جمت - دفعت عمليات بيع في دبي مؤشر البورصة إلى أدنى مستوياته في يوليو تموز إذ تضررت المعنويات من مخاوف امتداد أزمة منطقة اليورو إلى دول أخرى في حين دفعت قيود جديدة فرضتها الجهات التنظيمية على السوق الكويتية مؤشر البورصة للانخفاض.

ونزل مؤشر دبي ‪‬ بنسبة 1.2 بالمئة إلى 1549 نقطة وهو أدنى مستوياته منذ 29 يونيو حزيران.

وفاقت اعداد الأسهم الخسارة اعداد الأسهم الرابحة بنسبة 17 إلى اثنين.

ونزل سهم بنك الإمارات دبي الوطني 5.8 بالمئة وهبط سهم إعمار العقارية 1.6 بالمئة.

وسجلت الاسهم العالمية أضعف مستوياتها في أسبوع اليوم الإثنين وهبط سعر اليورو بشكل عام مع تصاعد المخاوف من أن تكون إيطاليا هي الضحية التالية لأزمة ديون منطقة اليورو ما دفع إلى عقد اجتماع طاريء لمسؤولين أوروبيين.

وقال مروان شراب نائب رئيس جلف مينا للاستثمارات البديلة "الأداء اليوم يرجع إلى عوامل خارجية تأتي أساسا من الأسواق العالمية وانتشار أزمة الديون في أوروبا."

وأضاف "أسهم دبي وفقا للعوامل الأساسية يجري تدولها عند مستويات مرتفعة."

وارتفع مؤشر بورصة أبوظبي ‪.ADI‬ بنسبة 0.1 بالمئة إلى 2725 نقطة. وارتفعت اسهم الشركات العقارية فزاد سهم الدار العقارية 0.8 بالمئة وصروح العقارية 1.5 بالمئة.

وفي الكويت نزل المؤشر ‪.KWSE‬ بنسبة 0.5 بالمئة إلى 6184 نقطة منخفضا 11.1 بالمئة حتى الآن هذا العام.   يتبع