اتش.اس.بي.سي: هبوط طلبيات التصدير الجديدة في الصين في فبراير

Wed Feb 22, 2012 7:18am GMT
 

بكين 22 فبراير شباط (رويترز) - أظهر مسح أولي لاتش.اس.بي.سي أن طلبيات التصدير الجديدة في الصين انكمشت في فبراير شباط بأعلى نسبة في ثمانية أشهر خلافا لتوقعات بالانتعاش بعد انقضاء عطلات العام القمري الجديد مما يعد علامة مقلقة على تأثير أزمة ديون منطقة اليورو.

وكان العديد من المحللين يتوقعون بعض الانتعاش في فبراير بعد أن تراجعت الواردات والصادرات في يناير كانون الثاني بأعلى معدل في عامين نظرا لإغلاق المصانع لعدة أسابيع بمناسبة العام القمري الجديد.

لكن مسح اتش.اس.بي.سي لمديري المشتريات في فبراير أظهر انكماش قطاع التصنيع بأكمله للشهر الرابع على التوالي مما يشير إلى أن الطلب الخارجي يتراجع أكثر.

وارتفع مؤشر اتش.اس.بي.سي وهو مؤشر أولي للنشاط الصناعي في الصين إلى أعلى مستوياته في أربعة أشهر عند 49.7 في فبراير مقارنة مع 48.8 في يناير. لكن المؤشر ظل تحت مستوى 50 الذي يفصل بين النمو والانكماش خلال معظم الأشهر الثمانية الماضية.

وتراجع المؤشر الفرعي لطلبيات التصدير الجديدة إلى 47.4 وهو أدنى مستوياته في ثمانية أشهر مقارنة مع 50.4 في يناير بسبب تأثير أزمة الديون الأوروبية على الصادرات الصينية. واستقر إجمالي الطلبيات الجديدة عند 49.1 وهو ما يعني تراجعها.

وارتفع المؤشر الفرعي للإنتاج إلى 50.1 في فبراير من 47.6 في يناير.

ع ه - ن ج (قتص)