النفط يتراجع مع تحفظ المستثمرين قبيل اجتماع الاحتياطي الاتحادي

Wed Jun 22, 2011 12:12pm GMT
 

(لتحديث الأسعار مع تغيير المصدر)

لندن 22 يونيو حزيران (رويترز) - تراجعت أسعار النفط اليوم الأربعاء مع تحفظ المستثمرين قبل اجتماع لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) ومع استمرار القلق بشأن حالة منطقة اليورو علاوة على التأثر بارتفاع الدولار.

وبحلول الساعة 1116 بتوقيت جرينتش تراجع سعر عقود خام برنت تسليم أغسطس آب 29 سنتا إلى 110.66 دولار للبرميل بعد أن صعد في وقت سابق إلى 111.69 دولار. وتراجع سعر الخام الأمريكي الخفيف إلى 93.24 دولار للبرميل وبحلول الساعة 1116 بتوقيت جرينتش سجل 93.52 دولار للبرميل بانخفاض 65 سنتا.

واجتازت الحكومة اليونانية اقتراعا على الثقة في البرلمان لتتفادى بذلك التخلف عن سداد ديونها مما ساعد على تهدئة المخاوف بشأن الأصول عالية المخاطر.

لكن المستثمرين ظلوا قلقين بشأن الأصول عالية المخاطر إذ أنه لا يزال يتعين على رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو إقرار إجراءات تقشفية الأسبوع المقبل للحصول على قروض بقيمة 12 مليار يورو من المانحين الدوليين لإنقاذ البلاد من التخلف عن السداد.

وتعرضت أسعار النفط أيضا لضغوط من ارتفاع مؤشر الدولار 0.3 بالمئة إذ أن ارتفاع العملة الأمريكية يجعل النفط أقل جاذبية لأصحاب العملات الأخرى.

وكان الخام الأمريكي أضعف أداء بعدما أظهرت بيانات أن مخزونات النفط في الولايات المتحدة تراجعت بمقدار أقل من المتوقع.

وستتطلع السوق إلى مجلس الاحتياطي بحثا عن مؤشرات على كيفية تعامله مع تعثر التعافي الاقتصادي.

ومن المرجح أن يقر مجلس الاحتياطي بتجدد الضعف في الاقتصاد الأمريكي في البيان الختامي لاجتماعه اليوم لكنه قد لا يأخذ أي إجراء.

ع ه - ن ج (قتص)