تراجع أرباح قطاع البتروكيماويات السعودي 12% في الربع/1

Mon Apr 23, 2012 10:48am GMT
 

 من مروة رشاد 
 الرياض 23 ابريل نيسان (رويترز) - سجلت شركات البتروكيماويات المدرجة بسوق 
الأسهم السعودية تراجعا ملحوظا في صافي أرباح الربع الأول من العام الجاري قاربت 
نسبته 12 بالمئة.
 وبلغ إجمالي أرباح 14 شركة بتروكيماويات مدرجة بأكبر سوق للأسهم في العالم 
العربي 9.8 مليار ريال (2.6 مليار دولار) بانخفاض 11.7 بالمئة عن الرقم المسجل في 
الربع الأول من العام السابق عند 11.1 مليار ريال.
 واستحوذت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) على النصيب الأكبر من 
تلك الأرباح إذ بلغ صافي أرباحها في الربع الأول 7.27 مليار ريال. 
 وفيما يلي جدول يوضح نتائج شركات البتروكيماويات المدرجة للربع الأول 
مقارنة بالربع المقابل من 2011 بالمليون ريال: 
 
 
الشركة               الربع/1 -2012      الربع/1 -2011     نسبة النمو
 
كيمانول                   25.3                 9.7            + 161%
المتقدمة للبتروكيماويات     57.1                 131.1          - 56% 
سافكو                       787                  833          - 6%
ينساب                     720.3                717.9          + 0.3% 
كيان                     (71.1)               (8.3)           + 757%
سبكيم                     151.6                120.5          + 26% 
التصنيع الوطنية           524.4                  580          - 10%
سابك                        7271               7989.3         - 5% 
بتروكيم                   (21.6)               (10.5)          + 106% 
الاستثمار الصناعي            201                233.6          - 14% 
الصحراء للبتروكيماويات       42                   100          - 58% 
بترورابغ                   115.8                698.5          - 83% 
نماء                      (4.4)                (4.3)           - 2% 
اللجين                     9.6                  11.4           - 16% 
 
 - الأرقام المذكورة بين قوسين تشير إلى خسائر صافية.
 
 ويتضح من النتائج ارتفاع أرباح ثلاث شركات فقط بين 14 شركة مدرجة فيما 
سجلت ثماني شركات تراجعا في أرباحها الفصلية. 
 كما سجلت ثلاث شركات خسائر صافية اثنان منهما زادت خسائرهما في الربع الأول 
فيما قلصت الأخيرة خسائرها بنسبة طفيفة.
 وكان العامل الرئيسي بين النتائج هو ارتفاع أسعار المواد الخام (اللقيم) 
وتراجع أسعار المنتجات.
 وتعليقا على النتائج قال تركي فدعق مدير الأبحاث والمشورة لدى شركة البلاد 
للاستثمار "للمرة الأولى تنخفض نسبة مساهمة قطاع البتروكيماويات في إجمالي أرباح 
السوق أمام البنوك التي سجلت نحو 30 بالمئة من إجمالي أرباح الشركات 
المدرجة...يرجع ذلك للحساسية الشديدة لقطاع البتروكيماويات للأسواق العالمية 
ومعدلات النمو الاقتصادي."
 وتابع فدعق "نتوقع استمرار تاثر أرباح القطاع بأوضاع الاقتصاد العالمي 
لاسيما للبيانات الاقتصادية من الولايات المتحدة وأوروبا."
 وتدخل منتجات البتروكيماويات السعودية - ولاسيما منتجات سابك - في نطاق 
واسع من الصناعات يمتد من السيارات إلى تشييد المنازل والسلع الاستهلاكية الرخيصة 
فإنها تكون شديدة الحساسية لاتجاه الاقتصاد العالمي.
 وقالت الأهلي كابيتال في تقرير عن قطاع البتروكيماويات أرسل لرويترز اليوم 
الاثنين عبر البريد الإلكتروني إن أسعار البولي بروبيلين - أحد مواد اللقيم الرئيسية 
لمعظم شركات البتروكيماويات السعودية - ارتفعت بشكل قوي خلال الشهر الماضي فيما 
سجلت أسعار المواد البتروكيماوية نموا سلبيا بين اثنين وخمسة بالمئة.
 كان محمد الماضي الرئيس التنفيذي لسابك قال خلال الأسبوع الماضي إن تراجع 
أرباح سابك - أكبر شركة بتروكيماويات في العالم من حيث القيمة السوقية - يرجع إلى 
زيادة أسعار اللقيم وزيادة أسعار البترول وخصوصا المواد السائلة الأمر الذي أثر 
بدوره على أسعار المواد الخام.
 كما قال عبد الله القرعاوي الرئيس التنفيذي للشركة المتقدمة للبتروكيماويات 
في وقت سابق من هذا الشهر إن أسعار البروبان وهو خام اللقيم ارتفعت بنحو 12 
بالمئة على أساس سنوي ولا يزال السعر مرتفع ومن المتوقع استمرار ارتفاعه.
 وارتفع مزيج برنت 14 بالمئة خلال الربع الأول ويحوم سعره حاليا حول 120 
دولارا للبرميل. وفي المتوسط ارتفعت أسعار النفط بصورة ملحوظة على أساس سنوي في 
الربع الاول.
 وتعاني شركات البتروكيماويات في السعودية أكبر اقتصاد عربي وأكبر مصدر للنفط 
في العالم من صعوبة الحصول على إمدادات كافية من الغاز الطبيعي وتسعى للحصول 
على بدائل أخرى لمواد اللقيم لتعزيز خطط التوسع في القطاع الذي يعد أحد ركائز 
الاقتصاد السعودي.
 (الدولار = 3.75 ريال سعودي)
 
 (تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض هاتف 0096614632603 - تحرير نادية 
الجويلي)