مستوى قياسي منخفض لليورو مقابل الفرنك السويسري

Mon Jun 13, 2011 12:46pm GMT
 

لندن 13 يونيو حزيران (رويترز) - سجل اليورو مستوى قياسيا منخفضا مقابل الفرنك السويسري اليوم الاثنين مع عزوف المستثمرين عن العملة الموحدة وسعيهم إلى الآمان النسبي للفرنك في ظل مخاوف بشأن محاولات لمعالجة أزمة ديون اليونان.

وجاءت أحجام التداول منخفضة مع إغلاق عدة مراكز أوروبية في عطلة. وارتفعت تكلفة التأمين على سندات الدول الواقعة على أطراف منطقة اليورو من خطر عدم السداد إلى مستوى قياسي في حين نال إحجام عام عن المخاطرة من الإقبال على اليورو.

وتراجع اليورو إلى 1.2004 فرنك على منصة التداول إي.بي.اس. وقال متعاملون إن أوامر لوقف الخسائر دخلت حيز التنفيذ بعد نزول العملة عن 1.2050 في حين دفعتها عمليات شراء صوب 1.2000 فرنك في معاملات هزيلة.

كان اليورو تراجع لأدنى مستوى في أسبوع خلال المعاملات الآسيوية عندما سجل 1.4285 دولار قبل أن تساعده مشتريات بنوك مركزية على تعويض الخسائر. وسجلت العملة مكاسب طفيفة في أحدث معاملاتها حيث بلغت 1.4383 دولار.

وعزز الإقبال على الأصول التي تعد ملاذا آمنا الفرنك السويسري وأبقى الدولار قرب مستويات قياسية منخفضة سجلها الأسبوع الماضي. وهبط الدولار في أحدث سعر له 0.7 بالمئة إلى 0.8374 فرنك.

وانحدر الدولار النيوزيلندي بعدما هزت زلازل قوية مدينة كرايستشيرش بعد أربعة أشهر من تعرضها لأضرار جسيمة جراء زلزال قوته 6.3 درجة. وهبطت العملة واحدا بالمئة إلى 0.8125 دولار.

أ أ - ن ج (قتص)