استمرار خسائر الذهب مع تلاشي آمال التحفيز الأمريكي

Wed Apr 4, 2012 7:22am GMT
 

سنغافورة 4 ابريل نيسان (رويترز) - كافح الذهب لتعويض خسائره اليوم الأربعاء بعد أن هوى نحو اثنين بالمئة في الجلسة السابقة حيث أظهرت وقائع أحدث اجتماع لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) انحسار فرص إجراء مزيد من التحفيز النقدي.

كانت التوقعات لجولة جديدة من التيسير الكمي قد عززت جاذبية الذهب كأداة تحوط من التضخم ودفعت الأسعار إلى 1790.30 دولار في فبراير شباط وهو أعلى مستوى منذ نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

ويرى صناع السياسات بالبنك المركزي الأمريكي أن التحسن التدريجي للاقتصاد يقلل الحاجة إلى مزيد من التيسير النقدي.

وبحلول الساعة 0633 بتوقيت جرينتش تراجع السعر الفوري للذهب 0.1 بالمئة إلى 1643.30 دولار للأوقية (الأونصة) بعد أن سجل أكبر انخفاض له في يوم واحد على مدى ثلاثة أسابيع. ونزلت الأسعار عن 1640 دولارا أمس الثلاثاء.

وتراجعت عقود الذهب الأمريكية 1.6 بالمئة إلى 1645 دولارا مقتفية أثر الأسعار الفورية.

وانخفض سعر الفضة في المعاملات الفورية 0.24 بالمئة إلى 32.38 دولار للأوقية.

واستقر البلاتين والبلاديوم دون تغير يذكر عند 1634.74 دولار للأوقية و 648.75 دولار للأوقية على الترتيب.

(إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)

(قتص)