الهند سددت جميع مستحقاتها النفطية لطهران البالغة 5 مليارات دولار

Sun Sep 4, 2011 8:18am GMT
 

(لإضافة خلفية)

طهران 4 سبتمبر أيلول (رويترز) - أبلغ محمود بهمني محافظ البنك المركزي الإيراني وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الايرانية الرسمية اليوم الأحد أن الهند سددت جميع المستحقات النفطية التي تراكمت عليها هذا العام بسبب مشكلة متعلقة بالعقوبات على طهران.

وقال بهمني "بالرغم من سداد كل ديون الهند النفطية البالغة خمسة مليارات دولار فستظل إيران دوما دائنة لهذه الدولة لأنها ستبيعها النفط مجددا."

وأضاف أن السداد تم نقدا وليس بنظام المقايضة.

وتابع بقوله "حتى الآن لم تجر إيران عمليات مقايضة مع الهند لتسوية مدفوعات النفط لكن إذا حدث ذلك فسيكون للمنتجات عالية الجودة والتي تحتاجها إيران."

وتراكمت الديون على الهند ثالث أكبر اقتصاد آسيوي وثاني أكبر مشتري للنفط الإيراني بعد الصين عقب إلغاء البنك المركزي الهندي آلية مقاصة في ديسمبر كانون الأول الماضي في خطوة رحبت بها واشنطن التي تحاول عزل إيران بسبب برنامجها النووي.

وقال مسؤولون هنود إن الشركات الهندية تدفع مستحقاتها باليورو عبر بنك خلق التركي الحكومي.

وبسبب العقوبات المالية التي تفرضها واشنطن والاتحاد الأوروبي على ايران للاشتباه في سعيها لإنتاج أسلحة نووية وهي تهمة تنفيها طهران تزداد صعوبة تحويل إيران للأموال على المستوى الدولي.

وسيكون تبادل البضائع لسداد الدين أحد وسائل تخفيف المشكلة لكنه لن يحلها لأن صادرات إيران النفطية إلى الهند تزيد كثيرا عن قيمة وارداتها منها.   يتبع