برنت يهبط مقتربا من 113 دولار للبرميل

Thu Jan 5, 2012 6:16am GMT
 

سنغافورة 5 يناير كانون الثاني (رويترز) - هبط خام برنت مقتربا من 113 دولار للبرميل اليوم الخميس مع تجدد القلق بشأن أزمة منطقة اليورو ليطغى على المخاوف من انقطاع الامدادات الإيرانية بعدما اتفقت دول الاتحاد الأوروبي على حظر استيراد النفط من ثاني أكبر منتج في أوبك.

وحدت من مكاسب النفط مخاوف من احتمال أن تؤدي أزمة منطقة اليورو المتفاقمة لتباطؤ الاقتصاد العالمي والطلب على الوقود وذلك رغم تصاعد التوترات بين إيران والغرب بشأن برنامج طهران النووي.

وتراجع مزيج برنت خام القياس الأوروبي 29 سنتا إلى 113.41 دولار بحلول الساعة 0520 بتوقيت جرينتش بعدما ارتفع نحو ستة بالمئة خلال الجلستين الماضيتين ليسجل أعلى اغلاق منذ 11 نوفمبر تشرين الثاني أمس الأربعاء.

وانخفض الخام الأمريكي الخفيف 13 سنتا إلى 103.09 دولار للبرميل بعدما ارتفع 4.4 بالمئة في الجلستين الماضيتين ليصعد عقد اقرب استحقاق لأعلى اغلاق منذ العاشر من مايو أيار أمس.

وقال ريوما فورومي مدير مبيعات السلع الأولية في نيو ايدج اليابانية "لا أعتقد أن هناك أي ضوء في نهاية النفق بعد" مضيفا أن أزمة منطقة اليورو قد تستمر عاما آخر.

وتسابق اليونان الزمن للانتهاء من اصلاح نظامي الضرائب والمعاشات امتثالا لمطالب المقرضين الدوليين قبل جولة تفتيش في وقت لاحق من يناير كانون الثاني بينما قد ترتفع تكلفة اقتراض ألمانيا وفرنسا في ظل احتمال فقدهما تصنيفيهما الائتمانيين المتميزين.

وهبط اليورو لأدنى مستوى في نحو أسبوع أمام الدولار إذ عاودت الأسواق التركيز مجددا على أزمة ديون منطقة اليورو قبيل مزاد للسندات الفرنسية في وقت لاحق اليوم. ويجعل ارتفاع الدولار السلع الأولية أعلى تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

م ح - ن ج (قتص)