اليورو يتخلى عن مكاسبه السابقة

Thu Aug 25, 2011 11:43am GMT
 

لندن 25 أغسطس اب (رويترز) - تخلى اليورو عن جزء من مكاسبه السابقة أمام الدولار اليوم الخميس متتبعا خطى تراجع الأسهم الأوروبية بينما يواجه مخاطر المزيد من الهبوط إذا لم يشر بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي إلى اجراءات جديدة لتحفيز الاقتصاد في كلمته المنتظرة غدا.

وأدت عمليات بيع من جانب بنك استثمار أمريكي إلى خفض سعر اليورو من أعلى مستوى خلال الجلسة الذي سجله في التعاملات الأوروبية المبكرة عندما تدعمت العملة الموحدة بطلب سيادي ومن شرق أوروبا.

وكانت تكهنات بجولة ثالثة من التيسير الكمي قد اضعفت الدولار في الأسابيع القليلة الماضية. وشعر المستثمرون بالقلق من أن ينزلق الاقتصاد الأمريكي إلى حالة ركود لكن البعض غير مقتنعين بأن برنانكي مستعد للإشارة إلى اجراء لمواجهة ذلك في كلمته المنتظرة.

وجرى تداول اليورو على ارتفاع 0.1 بالمئة خلال اليوم عند 1.4425 دولار انخفاضا من اعلى مستوياته خلال الجلسة البالغ 1.4475 دولار.

واستقر سعر الدولار امام سلة عملات في حين ارتفع 0.2 بالمئة أمام الين إلى 77.10 ين.

وظل الدولار مدعوما أمام الين بسبب احاديث عن أن اليابان قد تتدخل في سوق الصرف الأجنبي لوقف قوة عملتها التي ارتفعت إلى مستوى قياسي بلغ 75.94 ين للدولار الأسبوع الماضي.

ل ص - ن ج (قتص)