اعتقال متعامل في بنك يو.بي.اس في لندن بسبب عملية احتيال

Thu Sep 15, 2011 12:46pm GMT
 

من فكتوريا هاولي وايما توماسون

لندن/زوريخ 15 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال بنك يو.بي.اس السويسري إن متعاملا تسبب في خسارته ملياري دولار في تعاملات غير مرخص بها وألقت الشرطة في لندن القبض على رجل يدعى كويكو ادوبولي (31 عاما) فيما يتصل بالقضية.

وقالت مصادر لرويترز إن ادوبولي -وهو مدير قسم صناديق المؤشرات في فرع البنك في لندن بحسب صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي لينكد إن- اعتقل للاشتباه في تورطه في عملية احتيال.

وقال متحدث باسم يو.بي.اس لرويترز اليوم الخميس "يمكنني أن أؤكد أن موظفا في البنك ألقي القبض عليه في لندن على صلة بذلك البيان."

وقال يو.بي.اس إنه قد يسجل خسارة في الربع الثالث من العام بعد تلك التعاملات غير المصرح بها وهي ضربة كبيرة للبنك السويسري الذي يكافح لاستعادة مصداقيته بعد سنوات من الأزمات.

وتهدد الخسارة مستقبل بنك الاستثمار التابع ليو.بي.اس والذي يقوم بمراجعته الرئيس التنفيذي أوزوالد جروبل في إطار إعادة هيكلة واسعة النطاق بعد خسائر ثقيلة في الأزمة الائتمانية وفضيحة مدمرة بشأن مصرفيين ساعدوا عملاء أمريكيين أثرياء على التهرب من الضرائب.

وقال يو.بي.اس إن من المحتمل أن تتسبب خسارة هذه التعاملات في خسارة إجمالية في الربع الثالث. وقال أيضا إن مراكز العملاء لم تتأثر.

وقال البنك في بيان مقتضب "مازال الأمر قيد التحقيق لكن تقدير يو.بي.اس الحالي للخسارة في التعاملات في حدود ملياري دولار."

وفي بريد الكتروني داخلي قال البنك إن التعاملات غير المصرح بها "مثيرة للانزعاج" وإنه "لن يألو جهدا" لمعرفة ما حدث.   يتبع