بورصة الكويت تترقب أداء الحكومة الجديدة واغلاقات نهاية العام

Thu Dec 15, 2011 1:10pm GMT
 

من أحمد حجاجي

الكويت 15 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - توقع مراقبون اليوم الخميس ان تدخل بورصة الكويت اسبوعها الجديد في حالة من الترقب لأداء الحكومة الجديدة وتطورات الوضع السياسي بشكل عام بالاضافة إلى الارتفاعات المتوقعة لبعض السهم لاسيما مع اقتراب نهاية العام.

وأغلق مؤشر الكويت اليوم الخميس عند مستوى 5823.3 نقطة هابطا بمقدار 43.7 نقطة تمثل 0.74 في المئة عن مستوى الخميس الماضي.

وأدت الحكومة الجديدة أمس اليمين الدستورية أمام أمير الكويت بعد قبول استقالة الحكومة السابقة ورئيسها وحل مجلس الأمة (البرلمان) خلال الأسابيع الماضية بسبب التوتر السياسي الذي تصاعد على خلفية اتهام من قبل نواب معارضين لرئيس الحكومة السابق بتقديم رشى لبعض نواب الموالاة.

لكن الجدل السياسي لم يهدأ حتى الآن بسبب شكوك يثيرها نواب حول صحة إجراءات مرسوم حل مجلس الأمة كما أن النيابة العامة مازالت تحقق مع بعض النواب المتهمين بتلقى رشى من الحكومة ومع محتجين كانوا قد اقتحموا البرلمان الشهر الماضي.

وقال محمد الطراح رئيس جمعية المتداولين في سوق الكويت للأوراق المالية إن الحكومة الحالية هي "حكومة مؤقتة مهمتها اجراء الانتخابات."

وتوقع الطراح أن تتباطأ عجلة التطورات الاقتصادية خصوصا الحكومية خلال الفترة المقبلة نظرا لانشغال البلاد بالانتخابات البرلمانية المرتقبة وهو ما سينعكس سلبا على أداء البورصة.

وقال الطراح إن قيمة التداول بدأت تتراجع بسبب عزوف المحافظ والصناديق عن الدخول بقوة في السوق.

وطبقا لتقرير المركز المالي فقد بلغ متوسط القيمة المتداولة اليومية في السوق 23.3 مليون دينار خلال هذا الأسبوع وهي وان كانت مرتفعة بنسبة 17.5 في المئة عن الأسبوع الذي سبقه الا انها أقل من المستوى المعتاد.   يتبع