شلومبرجر تبيع 14 حفارا في صفقة مع ساكسون

Tue Dec 6, 2011 6:17am GMT
 

6 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - تبيع شلومبرجر نشاطها لإدارة الحفارات إلى شركة كندية تملكها جزئيا مع قيام أكبر شركة لخدمات الحقول النفطية في العالم بتعزيز تركيزها على تقديم الخدمات للحفارات بدلا من تملكها.

وقالت ساكسون التي اشترتها شلومبرجر وشركة فرست ريزرف للاستثمار المباشر في 2008 أمس الاثنين إنه سيؤول إليها 14 حفارا بريا وأطقمها في سلطنة عمان وباكستان وفنزويلا لتضيف 1100 شخص إلى عامليها بينما تتوسع في الشرق الأوسط.

وقال ميك مكنولتي الرئيس التنفيذي لساكسون في حوار بالهاتف مع رويترز إن من شأن الصفقة أن تعزز العلاقات بين الشركتين في مجال حفر الآبار وسائر خدمات الحفارات وأن تتيح لشلومبرجر الخروج من نشاط غير أساسي.

وقال مكنولتي "نود أن نعتبر شركة الحفر المفضلة لديهم" مشيرا إلى شلومبرجر التي تملك 49 بالمئة من شركته.

كانت ساكسون وشلومبرجر شريكتين بالفعل في المكسيك وكولومبيا قبل صفقة الاستحواذ التي جرت عام 2008 بقيمة 560 مليون دولار. ولساكسون أيضا حفارات في كندا والولايات المتحدة وفنزويلا وبيرو والإكوادور.

وستملك ساكسون 95 حفارا وتوظف 2700 شخص بموجب أحدث صفقة الأحدث التي لم يكشف عن بنودها المالية.

وقال مكنولتي إن الشركة التي مقرها في كالجاري تقيم مركزا للعمليات الإدارية في دبي لدعم توسعها في منطقة الشرق الأوسط إثر توسعها في أستراليا في الآونة الأخيرة.

أ أ - ن ج (قتص)