مقابلة- لويدز ريجستر تنسحب من ايران بسبب العقوبات

Thu Apr 26, 2012 9:50am GMT
 

من راندي فابي

سنغافورة 26 ابريل نيسان (رويترز) - قال رئيس شركة لويدز ريجستر الرائدة في إدارة المخاطر البحرية لرويترز إن الشركة أنهت عملياتها في ايران ولن تقدم بعد الآن على تأمين سلامة الناقلات الايرانية بسبب العقوبات الغربية.

وأوقفت لويدز ريجستر وهو اتحاد يتحقق من سلامة المعايير البيئية للسفن تقييم نحو 60 بالمئة من الناقلات وسفن الحاويات المملوكة لشركة الناقلات الوطنية الإيرانية ومسارات الشحن الايرانية امتثالا للضغوط الأمريكية.

وانضمت الشركة إلى مجموعة واسعة من الصناعات من البنوك وشركات التأمين والتكرير والشحن التي اضطرت لقطع علاقاتها مع ايران جراء تشديد العقوبات الغربية. وتسعى الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إلى تقليص عائدات النفط الايرانية لحمل طهران على وقف برنمجها النووي.

وقال ريتشارد سادلر المدير التنفيذي للويدز ريجستر ومقرها لندن على هامش مؤتمر في سنغافورة "حضر الأمريكيون الينا وأبلغونا أنه إذا واصلنا العمل مع الايرانيين فسيتم ادراجنا على القائمة السوداء في أمريكا."

وأضاف "كان هناك قدر كبير من الحيرة حول العقوبات وكانت التوصيات هي انه من الأفضل ألا تتعامل الاتحادات البريطانية مباشرة مع شركة الناقلات الوطنية الإيرانية."

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير - هاتف 0020225783292)

(قتص)