الذهب يرتفع 1% مع استمرار هموم الديون في أوروبا

Mon Nov 7, 2011 7:16am GMT
 

سنغافورة 7 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - ارتفعت اسعار الذهب نحو واحد بالمئة اليوم الاثنين بعد أن أبرم الساسة اليونانيون اتفاقا لتشكيل حكومة ائتلافية في حين دعمت أجواء عدم اليقين بشأن حل أزمة ديون منطقة اليورو الطلب على المعدن النفيس كملاذ آمن للمستثمرين.

واتفق الساسة اليونانيون أمس الأحد على تشكيل حكومة وحدة وطنية لاقرار خطة انقاذ منطقة اليورو ولكن الشكوك لا تزال مستمرة بشأن من الذي سيقود الحكومة اليونانية الجديدة وسط انقسامات سياسية مريرة وعدم اتضاح توقيت اجراء انتخابات مبكرة.

وزادت الأحداث في ايطاليا من قتامة آفاق المشهد إذ لم يبق أمام رئيس الوزراء سيلفيو برلسكوني سوى يوم واحد قبل اقتراع البرلمان على المالية العامة بعد أن اخفقت حكومة برلسكوني في تبني اصلاحات لنزع فتيل أزمة ديون خطيرة.

وقال متعامل في شنغهاي "المستثمرون لا يزالون يفتقرون للثقة في الوضع في أوروبا. سيستفيد الدولار وكذلك السندات والذهب من الموقف نظرا لطبيعتهم كملاذ آمن."

وقفز الذهب الفوري ما يصل إلى 1.2 بالمئة إلى 1774.38 دولار للأوقية (الأونصة) مسجلا أعلى مستوى منذ 22 سبتمبر ايلول قبل أن يتراجع إلى 1769.99 دولار.

وارتفع الذهب في العقود الأمريكية إلى 1773.9 دولار للأوقية مسجلا بدوره أعلى مستوى في ستة اسابيع ونصف الأسبوع قبل أن يتخلى عن بعض مكاسبه ويصل إلى 1772.10 دولار للأوقية.

وارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.94 بالمئة إلى 34.42 دولار للأوقية.

وامتدت المكاسب إلى البلاتين الذي ارتفع 0.51 بالمئة إلى 1638.50 دولار. وصعد البلاديوم 0.72 بالمئة إلى 655.99 دولار للأوقية.

ن ج (قتص)