الذهب يستقر وسط آمال بحل أزمة الديون الأوروبية

Wed Dec 7, 2011 7:57am GMT
 

سنغافورة 7 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - استقر الذهب اليوم الأربعاء حيث يحجم كثير من المستثمرين عن المشاركة بالسوق قبيل قمة أوروبية مهمة هذا الأسبوع حيث من المتوقع أن يجد صانعو السياسة سبلا لانهاء أزمة ديون المنطقة المستمرة منذ عامين.

والتزم المستثمرون الحذر أيضا بعدما أطلقت ستاندرد اند بورز ثاني تحذيراتها لمنطقة اليورو خلال 24 ساعة وهددت بخفض التصنيف الائتماني لصندوق الانقاذ الأوروبي.

وارتفع اليورو وتراجع مؤشر الدولار بينما ينتظر المستثمرون القمة الأوروبية وقرار البنك المركزي الأوروبي بشأن سعر الفائدة غدا الخميس.

ولم يطرأ تغير يذكر على سعر الذهب في السوق الفورية حيث بلغ 1725.99 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0654 بتوقيت جرينتش ليحوم حول متوسطه المتحرك في 100 يوم عند أقل قليلا من 1728 دولارا.

وارتفعت العقود الأمريكية للذهب 0.1 بالمئة إلى 1733.80 دولار للأوقية.

وتراجعت الفضة 0.07 بالمئة إلى 32.65 دولار للأوقية.

وزاد السعر الفوري للبلاتين 0.6 بالمئة إلى 1529.49 دولار للأوقية منتعشا من أدنى مستوى في شهرين ونصف الشهر عند 1494.35 دولار المسجل في الجلسة الماضية.

وارتفع البلاديوم لأعلى مستوى في شهر عند 673.50 دولار قبل أن يتراجع إلى 672.47 دولار.

م ح - ن ج (قتص)