سابك: تراجع الأسعار نتيجة التباطؤ في الصين ولا نتطلع لأسواق الديون

Tue Apr 17, 2012 8:15am GMT
 

(إعادة لتصحيح أهطاء طباعية في الفقرة الرابعة)

الرياض 17 ابريل نيسان (رويترز) - عزت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) تراجع أسعار منتجاتها إلى تباطؤ الاقتصاد الصيني وذلك بعدما سجلت الشركة تراجعا في صافي أرباح الربع الأول.

وقال محمد الماضي الرئيس التنفيذي لسابك في مؤتمر صحفي إن الاقتصادين الصيني والأوروبي أصيبا بالتباطؤ مضيفا أن ارتفاع أسعار النفط يؤثر على تكلفة المواد الخام.

وذكر المدير المالي للشركة مطلق المريشد أن سابك لا تتوقع أن تحتاج لطرق أسواق الدين في الوقت الحالي.

وقال "لا حاجة للجوء لأسواق الدين ونحن لا نذهب إلا إذا احتجنا لذلك. هذا قد يتغير غدا ولكننا على ما يرام في الوقت الحالي."

وأعلنت سابك أكبر شركة للبتروكيماويات في العالم من حيث القيمة السوقية تراجع صافي أرباحها خمسة بالمئة إلى 7.27 مليار ريال (1.94 مليار دولار) في الربع الأول مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي بفعل ارتفاع أسعار المدخلات لكن النتائج جاءت أعلى من توقعات السوق.

(تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض هاتف 0096614632603 - إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)