جهينة المصرية متفائلة بمستقبل سوق الغذاء وتضخ استثمارات جديدة في 2012

Wed Mar 7, 2012 8:49am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 7 مارس اذار (رويترز) - قال رئيس مجلس إدارة شركة جهينة للصناعات الغذائية أكبر منتج للألبان والعصائر المعبأة بمصر إن شركته متفائلة للغاية بمستقبل سوق المنتجات الغذائية في مصر وإنها ستعمل على ضخ استثمارات قوية بالسوق خلال 2012.

وقال صفوان ثابت رئيس مجلس إدارة جهينة والعضو المنتدب في مقابلة مع رويترز عبر الهاتف اليوم الاربعاء "ستعمل الشركة على زيادة مبيعاتها خلال 2012 واستعادة أسواق التصدير التي تأثرت سلبا في 2011."

وأظهرت نتائج جهينة التي صدرت هذا الاسبوع نمو مبيعاتها بنسبة 21 بالمئة في 2011 لتصل إلى 2.243 مليار جنيه (372 مليون دولار) من 1.861 مليار جنيه في 2010.

وقال ثابت "سوق الغذاء ينمو في مصر بنحو 15 بالمئة سنويا. هناك 1.7 مليون نسمة تزيد في مصر سنويا. متفائلون للغاية بمستقبل السوق والاقتصاد المصري خلال المرحلة المقبلة. سنستثمر بقوة خلال 2012 والأعوام المقبلة."

ولم يكشف عن حجم الاستثمارات التي تنوي جهينة ضخها هذا العام.

وتعطلت كثير من الاستثمارات تحت وطأة الاضطرابات التي تلت الإطاحة بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط من العام الماضي. وأدى هذا إلى تراكم الطلب بشكل هائل على الإسكان والسلع والخدمات لتلبية احتياجات نمو سكاني سريع.

ويصل عدد سكان مصر اكبر بلد عربي من حيث التعداد الى 85 مليون نسمة.

وعن خطط الشركة لعام 2012 قال ثابت إن جهينة تعتزم إعادة بناء مصنع كان قد تعرض لحريق في عام 2010 وزيادة مساحة الأراضي المستصلحة والمزروعة وافتتاح فروع جديدة للبيع والتوزيع.   يتبع