قمة رويترز-الكويتية الصينية: مستقبل الاستثمار يتركز في آسيا

Thu Oct 27, 2011 9:52am GMT
 

من أحمد حجاجي

الكويت 27 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال أحمد عبد اللطيف الحمد العضو المنتدب في الشركة الكويتية الصينية الاستثمارية إن مستقبل الاستثمار الحقيقي سيتركز خلال الفترة المقبلة في آسيا لاسيما في ظل الأزمة الاقتصادية العالمية التي تعصف باقتصادات أوروبا والولايات المتحدة.

وقال الحمد في قمة رويترز للاستثمار في الشرق الأوسط إن الشركة الكويتية الصينية تركز بشكل أساسي على العمل في آسيا وهي تدير حاليا أصولا تبلغ 600 مليون دولار وتطمح للوصول إلى مستوى ثلاثة مليارات دولار.

وقال "إيماننا أن أسواق آسيا سوف تخرج من الأزمة أقوى مما دخلت فيها."

وتأسست الشركة الكويتية الصينية في عام 2005 كشركة متخصصة لإدارة الأصول في اسيا وأدرجت في بورصة الكويت في 2009 .

وقال الحمد إن كثيرا من المستثمرين اصبحوا مهتمين بالاستثمار في شرق آسيا بشكل خاص خلال السنوات القليلة الماضية معتبرا أن تحويل هذا التوجه إلى خطوات عملية قد يأخذ وقتا "لكن هذه الموجة لن تتراجع."

وأكد أن حصة آسيا في المحافظ الاستثمارية الخليجية سواء الحكومية أو الخاصة تتراوح بين اثنين وثلاثة في المئة فقط من اجمالي الاستثمارات الخليجية الخارجية باستثناء اليابان مشيرا إلى أنه في حال تم ضم اليابان إلى دول آسيا فسترتفع النسبة إلى 10 في المئة.

وأكد أن هذه النسبة ضئيلة للغاية وتعطي مؤشرا كبيرا على امكانية التوسع وضخ مزيد من الاستثمارات الخليجية في آسيا.

وتوقع الحمد أن ترتفع حصة آسيا - باستثناء اليابان - من إجمالي الاستثمارات الخليجية إلى ما بين 15 إلى 18 في المئة بحلول عام 2020.   يتبع