اليورو يتراجع مع تحول الاهتمام لإيطاليا

Mon Nov 7, 2011 10:36am GMT
 

لندن 7 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - هبط سعر اليورو اليوم الإثنين مع انحسار أجواء التفاؤل بشأن الاتفاق على حكومة ائتلافية جديدة في اليونان وتحول الاهتمام إلى ايطاليا في حين تعرض الفرنك السويسري لضغوط جديدة وسط تكهنات متزايدة بأن واضعي السياسات سيأخذون المزيد من الاجراءات للحد من ارتفاعه.

وهبط سعر الفرنك السويسري مرة اخرى أمام اليورو والدولار بعد ان أشار فيليب هيلدبراند رئيس البنك الوطني السويسري (البنك المركزي) إلى أن الفرنك مازال مقوما بأعلى من قيمته أمام العملة الموحدة. وجدد ذلك التكهنات بأن المركزي السويسري قد يرفع الحد الأدني لسعر صرف اليورو أمام الفرنك السويسري عن مستواه الراهن البالغ 1.20 فرنك لليورو.

وقال محللون إن مكاسب الفرنك في الفترة الأخيرة كانت مدفوعة أساسا بالتطورات في منطقة اليورو وان واضعي السياسات في سويسرا يجب أن يأخذوا ذلك في الاعتبار قبل أن يقرروا رفع الحد الأدني لسعر صرف اليورو أمام الفرنك السويسري.

ومازال المستثمرون متشائمون بشأن منطقة اليورو إذ تشعر الاسواق بالقلق الآن من أن تنتقل مشكلة الديون إلى ايطاليا ثالث أكبر قوة في المنطقة.

ورغم الاتجاه الهابط بشكل عام ارتفاع سعر اليورو أمام الفرنك السويسري 1.4 بالمئة خلال اليوم إلى 1.2371 فرنك. وارتفع الدولار بأكثر من اثنين بالمئة إلى 0.9024 فرنك.

وجرى تداول اليورو بانخفاض 0.65 بالمئة خلال اليوم ليسجل 1.3704 دولار بعد ارتفاعه إلى 1.3670/1.3680 دولار.

وارتفع مؤشر الدولار 0.4 بالمئة إلى 77.282.

وتراجع الدولار قليلا أمام الين إلى 78.10 ين.

ل ص - ن ج (قتص)