تراجع مفاجئ للناتج الصناعي البريطاني بسبب النفط

Wed Sep 7, 2011 10:26am GMT
 

لندن 7 سبتمبر أيلول (رويترز) - أظهرت بيانات رسمية اليوم الأربعاء تراجعا مفاجئا للإنتاج الصناعي البريطاني في يوليو تموز رغم زيادة متواضعة في إنتاج المصانع وذلك بسبب انخفاض في استخراج النفط والغاز.

وتنبئ الأرقام ببداية ضعيفة للصناعة البريطانية في الربع الثالث من العام مما يلقي بظلال من الشك على ما إذا كان الاقتصاد سيقف على قدميه مجددا بعد تسعة أشهر من انعدام النمو تقريبا.

وقال مكتب الاحصاءات الوطنية إن الناتج الصناعي انكمش 0.2 بالمئة في يوليو تموز بعد قراءة مستقرة في يونيو حزيران بينما كانت توقعات المحللين لشهر آخر من عدم التغير.

ويعود التراجع إلى هبوط نسبته 1.5 بالمئة في إنتاج النفط والغاز عزاه مكتب الاحصاءات إلى أعمال صيانة أطول من المعتاد لمنصات النفط في بحر الشمال.

وساهم هذا في إبطال أثر زيادة 0.1 بالمئة في ناتج الصناعات التحويلية وهو ما فاق توقعات الاقتصاديين بقليل وجاء أفضل من تراجع بنسبة 0.4 بالمئة مسجل في يونيو.

لكن لم تجر مراجعات لبيانات يونيو وهو ما كان يمكن أن يعدل النمو المتواضع المسجل للناتج المحلي الإجمالي في الربع الثاني وهو 0.2 بالمئة.

أ أ - ن ج (قتص)