وزير المالية.. السودان قد يحتاج مساعدة 1.5 مليار دولار سنويا

Wed Sep 7, 2011 12:48pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات وتفاصيل)

من مارتن دوكوبيل ومحمود حبوش

أبوظبي 7 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزير المالية السوداني اليوم الأربعاء إن السودان قد يحتاج لمساعدة أجنبية تصل إلى 1.5 مليار دولار سنويا وإنه يعتزم خفض الإنفاق الحكومي بمقدار الربع في ظل بعض الصعوبات في الميزانية بسبب انفصال الجنوب.

وفقد السودان 75 بالمئة من إنتاجه النفطي البالغ 500 ألف برميل يوميا بعد استقلال جنوب السودان في يوليو تموز إثر اتفاق سلام وقع في 2005 وأنهى عقودا من الحرب الأهلية.

وأبلغ الوزير علي محمود الصحفيين على هامش اجتماع لوزراء المالية العرب في الإمارات العربية المتحدة أن تقديرات الحكومة تفيد بأن السودان سيحتاج ما لا يقل عن مليار دولار وربما 1.3 إلى 1.5 مليار دولار سنويا.

وقال إن السودان مازال خاضعا لعقوبات من البنك الافريقي للتنمية وصندوق النقد الدولي وإن جهوده تتركز على الدول العربية وبلدان أخرى مثل الصين والهند وتركيا مضيفا أنه لا يوجد اتفاق وشيك.

وقال أيضا إنه يريد خفض الإنفاق في الميزانية بما لا يقل عن 25 بالمئة وإن الحكومة تحاول تعزيز الإيرادات بالعملة الصعبة من مصادر أخرى مثل التعدين.

كان محمود قال لرويترز في وقت سابق اليوم "نتوقع بعض الصعوبات في الميزانية لكنها قابلة للسيطرة .. نتوقع تراجع الإنفاق هذا العام. إذا حدث أي عجز فسيكون محدودا وبما لا يتجاوز ثلاثة بالمئة (من الناتج المحلي الإجمالي)."

ويعاني السودان أيضا من ضعف الاستثمار الأجنبي بسبب ما يقول محللون إنه العنف وسوء الإدارة وعقوبات أمريكية مفروضة منذ عام 1997.   يتبع