برنت يرتفع متجاوزا 112 دولارا وسط آمال حول منطقة اليورو

Mon Nov 7, 2011 1:46pm GMT
 

(لتحديث الأسعار مع تغيير المصدر)

لندن 7 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - ارتفع خام القياس الأوروبي مزيج برنت متجاوزا 112 دولارا للبرميل اليوم الإثنين وسط آمال بتسويات سياسية في اليونان وإيطاليا يمكن أن تساهم في حل أزمة ديون منطقة اليورو وتقلص فرص حدوث مزيد من الهبوط في النمو الاقتصادي العالمي.

وعوضت البورصة الإيطالية خسائر المبكرة لترتفع لوقت قصير وقال متعاملون إن ذلك حدث بفعل تكهنات بأن رئيس الوزراء سيلفيو برلسكوني ربما يستقيل قريبا لكن مصدرا حزبيا نفى بسرعة تلك الشائعات.

وزاد خام برنت تسليم ديسمبر كانون الأول دولارا واحدا إلى 112.97 دولار للبرميل بحلول الساعة 1220 بتوقيت جرينتش. واستقر برنت مرتفعا 1.14 دولار يوم الجمعة مواصلا مكاسبه للأسبوع الثاني. وارتفعت العقود الآجلة للخام الأمريكي الخفيف تسليم ديسمبر 30 سنتا إلى 94.56 دولار للبرميل. وصعد العقد واحدا في المئة الأسبوع الماضي مسجلا خامس مكاسب أسبوعية على التوالي.

وقال روبرت مونتيفسكو السمسار في سوكدن فايننشيال ليمتد "شهدنا بداية قوية اليوم ثم تراجعت الأسعار قليلا ونشهد الآن صعودا مع أنباء عن اليونان وإيطاليا."

وتحوز إيطاليا التي وصلت ديونها إلى 120 في المئة من ناتجها المحلي الإجمالي أكبر سندات حكومية في منطقة اليورو. ويمكن أن يشكل إنهيارا ماليا في إيطاليا مخاطر ضخمة للأسواق.

ويرى كثير من المستثمرين أن حكومة جديدة جديدة في إيطاليا ستكون لديها فرصة أفضل في مواجهة مشكلات الديون في البلاد.

وفي اليونان هناك أيضا تغييرات سياسية محتملة حيث من المنتظر أن يختار القادة من سيقود إئتلافا جديدا ويمضي قدما في الإنقاذ قبل أن تنفد الأموال في البلاد في منتصف ديسمبر.

وارتفع الدولار والذهب اليوم مع إقبال المستثمرين على الملاذات الآمنة بينما تراجعت أسواق أسهم عديدة وسلع أساسية وأصول أخرى منطوية على مخاطر. وهبط مؤشر إم.إس.سي.آي للأسهم العالمية 0.7 في المئة ومؤشر يوروفرست 300 ‪<. FTEU3>‬ لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.5 في المئة.

ع ر - ن ج (قتص)