برنت ينزل عن 117 دولارا لمخاوف بشأن الولايات المتحدة وأوروبا

Mon Jul 18, 2011 9:00am GMT
 

(لتحديث الأسعار وإضافة تفاصيل مع تغيير المصدر)

لندن 18 يوليو تموز (رويترز) - نزل سعر خام برنت عن 117 دولارا للبرميل اليوم الاثنين مع تنامي المخاوف من تعثر محتمل عن سداد ديون سيادية على جانبي الأطلسي ومع تأثر الأسعار بإطلاق جديد محتمل لمخزونات الطوارئ من جانب وكالة الطاقة الدولية.

وفي الساعة 0815 بتوقيت جرينتش تراجعت عقود برنت 97 سنتا إلى 116.29 دولار للبرميل بعد أن لامست 116.12 دولار في وقت سابق من الجلسة في حين فقد الخام الأمريكي 47 سنتا مسجلا 96.77 دولار للبرميل.

وتخلت أسعار النفط عن مكاسب الجمعة مع إقبال المستثمرين القلقين على الذهب الذي سجل مستويات قياسية مرتفعة اليوم.

ولا يقدم صناع السياسات على جانبي الأطلسي حلولا واضحة للسوق بشأن مشاكل الديون مما اضطر المستثمرين إلى البحث عن ملاذ آمن.

وفي أوروبا فشل ثمانية بنوك من أصل 90 بنكا في اجتياز "اختبارات تحمل" استهدفت معرفة إن كان بمقدورها الصمود في مواجهة ركود طويل. وكان من المتوقع اخفاق 15 بنكا.

لكن النتائج الأفضل من المتوقع لاختبار التحمل لم تبدد المخاوف التي تهيمن على الأسواق.

وقال محللو ام.اف جلوبال "هذا الأسبوع نعتقد أن تركيز السوق سيظل منصبا على محادثات الدين الأمريكي وربما بدرجة أهم على ما سيقرر قادة الاتحاد الأوروبي القيام به إزاء 'الحرائق' المشتعلة من حولهم عندما سيجتمعون يوم الخميس."

ومن المتوقع ان تجتمع وكالة الطاقة الدولية مع اعضائها بحلول 23 يوليو تموز لتقرير ما اذا كانت ستسحب المزيد من مخزونات النفط الطارئة. وفي الشهر الماضي طرحت الدول الاعضاء بالوكالة 60 مليون برميل في ثالث خطوة من هذا القبيل في تاريخ الوكالة.

وتحتاج الوكالة الى دعم كل اعضائها البالغ عددهم 28 اذا كانت ستطرح مزيدا من النفط في سوق الخام المتقلبة.

أ أ (قتص)