الذهب يتراجع واحدا بالمئة لغياب خطة تفصيلية للمركزي الأمريكي

Mon Aug 29, 2011 7:11am GMT
 

سنغافورة 29 أغسطس اب (رويترز) - تراجع السعر الفوري للذهب أكثر من واحد بالمئة اليوم الاثنين بعد صعوده 3.2 بالمئة في الجلسة السابقة حيث قرر المستثمرون البيع لجني بعض الأرباح في ظل الغموض الذي يكتنف خطط التحفيز لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي).

كان بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي أحجم يوم الجمعة عن إعلان تفاصيل تحرك جديد لتعزيز الاقتصاد لكنه قال إن البنك المركزي سيدرس ما ينبغي القيام به لمحاربة بطالة مرتفعة.

وقال دارن هيثكوت مدير قسم التداول في انفستك أستراليا "لم تحصل السوق على رؤية تذكر بشأن ما قد يقوم به مجلس الاحتياطي أو ما قد لا يقوم به.

"إنها فرصة لجني بعض الأرباح بعد موجة الصعود في ضوء أننا لن نحصل على أي شيء من مجلس الاحتياطي لبعض الوقت."

وتراجع سعر الذهب في المعاملات الفورية 1.2 بالمئة إلى 1806.29 دولار للأوقية (الأونصة) وبحلول الساعة 0629 بتوقيت جرينتش سجل 1815.06 دولار. وفقدت الأسعار أكثر من واحد بالمئة الأسبوع الماضي لتسدل الستار على سبعة أسابيع متتالية من المكاسب.

وارتفع سعر الذهب في المعاملات الأمريكية 1.2 بالمئة إلى 1818 دولارا.

وتراجع السعر الفوري للفضة 1.08 بالمئة إلى 41.04 دولار للأوقية.

وارتفع البلاتين 0.03 بالمئة مسجلا 1828.24 دولار للأوقية في حين زاد سعر البلاديوم 0.16 بالمئة إلى 753.22 دولار للأوقية.

أ أ - ن ج (قتص)