أوراسكوم تليكوم: لسنا طرفا في مفاوضات فيمبلكوم مع الجزائر بشأن جازي

Thu Mar 29, 2012 7:56am GMT
 

القاهرة 29 مارس اذار (رويترز) - قالت شركة أوراسكوم تليكوم القابضة ‭ ORTE.CA‬‏ اليوم الخميس إنها ليست طرفا في مفاوضات فيمبلكوم الروسية مع الجزائر بشأن وحدتها جازي.

وقال مصدر بارز بوزارة المالية الجزائرية أمس الاربعاء إن بلاده ستدفع 6.5 مليار دولار للاستحواذ على حصة اغلبية في وحدى جازي للهاتف المحمول في الجزائر والمملوكة لشركة فيمبلكوم الروسية مما يحتمل ان ينهي خلافا دام أكثر من عام.

وصرح المصدر البارز مطلع على ملف قطاع الاتصالات بوزارة المالية لرويترز "الاتفاق ان تدفع الجزائر 6.5 مليار دولار للاستحواذ على حصة 51 في المئة."

وقررت البورصة المصرية إعادة التداول على سهم الشركة بعد ايقافه أمس بناء على طلب من اوراسكوم للاعلان عن خبر جوهري.

وقالت أوراسكوم إنها ستستأنف ضد غرامات بنحو 1.3 مليار دولار قضت بها محكمة جزائرية أمس الأربعاء بحق وحدتها المحلية للهاتف المحمول وضد حكم قضائي بحق أحد مسؤوليها التنفيذيين.

واشترت فيمبلكوم جازي العام الماضي ضمن صفقة بقيمة ستة مليارات دولار لشراء اصول شركة اوراسكوم تليكوم ولكن ظلالا من الشك غلفتها على الفور بعدما ابدت الحكومة الجزائرية رغبتها في شراء حصة اغلبية في الوحدة.

(تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية جويلي - هاتف 0020225783292)