برلمان الكويت يقر ميزانية 2011-2012 بقيمة 19.4 مليار دينار

Wed Jun 29, 2011 10:50am GMT
 

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

الكويت 29 يونيو حزيران (رويترز) - أقر مجلس الأمة (البرلمان) الكويتي اليوم الأربعاء ميزانية عامة بقيمة 19.4 مليار دينار (70.7 مليار دولار) للسنة المالية 2011-2012 هي الأكبر منذ 2003 على الأقل بزيادة 19 بالمئة عن الميزانية السابقة.

وعارضت لجنة الميزانية بالبرلمان خطة حكومية لزيادة الانفاق 1.8 مليار دينار تخصص بالأساس لرفع الأجور والمزايا للمواطنين الكويتين وهو ما كان سيرفع الانفاق إلى 19.7 مليار دينار.

وفي يناير كانون الثاني قال وزير المالية مصطفى الشمالي إن من المتوقع ان يبلغ الانفاق في رابع أكبر بلد مصدر للنفط في العالم 17.9 مليار دينار بارتفاع عشرة بالمئة عن ميزانية 2010-2011.

وتحددت الإيرادات عند 13.4 مليار دينار دون تغيير عن الخطة الحكومية التي أعلنت في يناير وهو ما يجعل العجز بميزانية الدولة العضو في أوبك 5.99 مليار دينار أي ما يعادل 16.2 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي وفقا لحسابات رويترز.

وحصل اقتراح الميزانية للسنة المالية التي بدأت في ابريل نيسان على موافقة 39 عضوا بالمجلس الذي يضم 50 نائبا في حين عارضه عشرون. ويشارك الوزراء في التصويت في جميع القضايا في البرلمان باعتبارهم أعضاء فيه باستثناء التصويت على طرح الثقة بأحد أعضاء الحكومة.

ولقي مشروع الميزانية معارضة قوية من النواب لكبر حجمها معتبرين أنها ميزانية "مبالغ فيها."

ودخلت خطة التنمية الحكومية التي كانت تتضمن انشاء مشاريع تقدر قيمتها بثلاثين مليار دينار حتى عام 2014 في مرحلة تشبه التجميد اعتبارا من يونيو حزيران الجاري بعد أن تم قبول استقالة الشيخ أحمد الفهد الصباح نائب رئيس الوزراء وزير التنمية الذي كان المسؤول الأول عن الخطة.

وبحسب بيانات البنك المركزي لم تسجل الكويت عجزا في الميزانية منذ 2003 على الأقل ومثل سائر دول الخليج المنتجة للنفط تضع الكويت ميزانيتها لعام 2011-2012 على أساس سعر تقديري متحفظ للنفط عند 60 دولارا للبرميل.   يتبع