تركيا تقول انها ستخفض مشترياتها من النفط الايراني 10%

Fri Mar 30, 2012 1:40pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

اسطنبول 30 مارس اذار (رويترز) - قال وزير الطاقة التركي تانر يلدز اليوم الجمعة إن بلاده ستخفض مشترياتها من النفط الايراني بنحو عشرة في المئة وذلك بعد أسبوع من تحذير واشنطن لعملاء ايران من أنهم قد يتعرضون للعقوبات الامريكية ما لم يقلصوا مشترياتهم على نحو كبير.

وأبلغ يلدز الصحفيين أن تركيا ستعوض امداداتها من ايران جزئيا عن طريق مليون طن من المتوقع أن تشتريها من ليبيا. وأضاف أن أنقرة تجري أيضا محادثات مع السعودية لشراء امدادات فورية فضلا عن عقود طويلة الأجل.

وأردف "نعتزم زيادة عدد الدول التي نشتري منها النفط."

وتستورد أنقرة نحو 200 ألف برميل يوميا من النفط الايراني وهو ما يشكل 30 بالمئة من اجمالي وارداتها وأكثر من سبعة في المئة من صادرات النفط الإيرانية.

وأعلنت واشنطن قائمة للدول التي منحتها إعفاء من العقوبات لكن تركيا لم تكن من بينها. غير أن أنقرة لا تزال تأمل في الحصول على الإعفاء لتجنب العقوبات المالية الأمريكية.

وأعفت الولايات المتحدة اليابان وعشر دول في الاتحاد الأوروبي من العقوبات بعد أن خفضت على نحو كبير مشترياتها من الخام الايراني لكنها تركت الصين والهند أكبر عملاء ايران عرضة لمثل هذه العقوبات.

وقالت توبراش شركة التكرير التركية الوحيدة في بيان على موقع بورصة اسطنبول اليوم الجمعة إنها قررت خفض مشترياتها من النفط الايراني بنسبة 20 في المئة.

وتوبراش -التابعة لمجموعة كوج القابضة- هي المشتري التركي الرئيسي للنفط الايراني وتشتري حاليا نحو 30 بالمئة من امداداتها من ايران وترتبط مع طهران بعقد لشراء تسعة ملايين طن سنويا.   يتبع