الأسهم الأوروبية تتراجع والتركيز على اجتماع المركزي الأمريكي

Wed Sep 21, 2011 7:34am GMT
 

لندن 21 سبتمبر أيلول (رويترز) - تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء بعد مكاسب قوية في اليوم السابق مع قيام المستثمرين بتسييل بعض المراكز قبيل اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) لكن أسهم شركات التكنولوجيا تفوقت بفضل توقعات متفائلة من أوراكل.

ومن المرجح أن يخفض مجلس الاحتياطي تكاليف الاقتراض طويل الأجل عن طريق إعادة توزيع محفظته البالغة 2.8 تريليون دولار من حيازات السندات بحيث تميل بدرجة أكبر إلى الأوراق المالية طويلة الأجل في محاولة لتشجيع إعادة تمويل الرهون العقارية بدون تأجيج أسعار المستهلكين.

وقال فيليب جيسل مدير الأبحاث لدى بي.ان.بي باريبا فورتيس جلوبال ماركتس في بروكسل "تتوقع السوق أن يخرج علينا مجلس الاحتياطي بخطط جديدة لتنشيط الاقتصاد. سيخيب أمل المستثمرين بشدة إذا لم يعلن المجلس خطة لإعادة توزيع محفظته.

"لكن إذا فعل ذلك فقد نلحظ رد فعل محدودا لأن الخطوة مستوعبة بالفعل في الأسعار."

وفي الساعة 0708 بتوقيت جرينتش تراجع مؤشر يوروفرست 300 ‪.FTEU3‬ لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.7 بالمئة إلى 927.78 نقطة بعد أن ارتفع اثنين بالمئة في الجلسة السابقة.

لكن أسهم شركات التكنولوجيا استقرت دون تغير يذكر متفوقة بذلك على السوق عموما بفضل مبيعات برمجيات قوية لشركة أوراكل وتوقعات بأرباح أعلى من المتوقع في ربع السنة الحالي.

وفي أنحاء أوروبا فتح مؤشرا فايننشال تايمز 100 ‪.FTSE‬ في بورصة لندن وكاك 40 ‪.FCHI‬ في بورصة باريس منخفضين 0.4 بالمئة.

وفقد مؤشر داكس ‪.GDAXI‬ لأسهم الشركات الألمانية الكبرى في بورصة فرانكفورت 0.3 بالمئة.

أ أ - ع ه (قتص)