ارتفاع الدولار عقب اتفاق الدين الامريكي

Mon Aug 1, 2011 10:47am GMT
 

لندن أول أغسطس اب (رويترز) - ارتفع الدولار مقابل الين والفرنك السويسري اليوم الإثنين مع تخلي المستثمرين عن العملات التي تعد ملاذا امنا وسط توقعات بأن يقر المشرعون الامريكيون اتفاقا يرفع سقف الاقراض العام مما يجنب الولايات المتحدة خطر التخلف عن السداد.

وغطى مستثمرون مراكز مدينة بالدولار بعد موجة بيع في الاسبوع الماضي او نحو ذلك لكن كثيرين في السوق يشككون بأن الخطة كافية لتحتفظ واشنطن بتصنيفها الائتماني الممتاز ‪AAA ‬.

ومن المتوقع ان يقر مجلس الشيوخ اليوم الإثنين الاتفاق ‬الذي يرفع سقف الدين ويخفض العجز بنحو 2.4 تريليون دولار على مدى السنوات العشر المقبلة.

ويرى محللون ان موجة بيع الدولار قد تتكرر إذا ألمحت مؤسسات التصنيف الائتماني إلى ان خفض العجز الذي تم الاتفاق عليه ليسا كافيا لتحسين الوضع المالي لواشنطن.

وقال ريتشارد فولكنهول خبير العملات في اس.إي.بي في ستوكهولم "سيكون هناك ارتياح في معنويات السوق خلال اليوم وربما هذا الاسبوع لأن الولايات المتحدة ستتفادى التخلف عن سداد الديون لكن المشاكل لم تحل بالكامل لذا اعتقد ان رد الفعل سيكون ضعيفا."

وتابع "ثمة خطر خفض التصنيف من جانب مؤسسات التصنيف الائتماني .. ولا يتضمن هذا الاتفاق المزيد من التحفيز المالي."

وفي التعاملات الأوروبية المبكرة ارتفع الدولار واحدا بالمئة إلى 77.53 ين وكان قد صعد في وقت سابق إلى 78.05 ين.

ومقابل الفرنك السويسري ارتفع الدولار واحدا بالمئة أيضا إلى 0.7930 فرنك متعافيا من مستواه القياسي المنخفض البالغ نحو 0.7850 فرنك الذي سجله اواخر الاسبوع الماضي.

واستقر اليورو عند 1.4402 دولار بعدما صعد إلى 1.4424 دولار إذ أن الانباء الخاصة باتفاق الدين الامريكى دفعت بعض المستثمرين إلى شراء العملات التي يعتقد انها تنطوي على مخاطرة أكبر.

وارتفع الدولار الاسترالي والدولار النيوزيلندي نحو 0.4 لكل منهما مقابل نظيرهما الامريكي.

ه ل - ع ه (قتص)