لينت تتوقع حذر المستهلكين لكنها تبقي على هدف النمو

Thu Mar 1, 2012 12:27pm GMT
 

زوريخ أول مارس اذار (رويترز) - قالت شركة لينت اند سبرونجلي السويسرية لصناعة الشوكولاتة إن التوقعات بارتفاع البطالة تثبط معنويات المستهلكين وان أزمة الديون الأوروبية جعلت من الصعب تقييم الأوضاع في العام المقبل إلا أن الشركة أبقت على هدفها للنمو.

وذكرت الشركة المصنعة لكرات الشوكولاتة ليندور ولقطع شوكولاتة على شكل أرانب مغلفة برقائق من الذهب التي تطرحها في عيد القيامة أن صافي أرباحها ارتفع 1.9 بالمئة في 2011 إلى 246.5 مليون فرنك سويسري وهو ما يزيد قليلا عن متوسط توقعات المحللين في استطلاع أجرته رويترز البالغ 244 مليون فرنك.

ولم تتمكن الشركة من بلوغ التوقعات الخاصة بنمو مبيعاتها الأساسية في 2011 اذ تباطأ الطلب على منتجاتها بشكل كبير في جنوب أوروبا المنكوب بأزمة الديون.

وقالت الشركة "لا تزال أسواق السلع الأولية متقلبة والمستهلكون يتأثرون سلبا بتوقعات تدهور سوق العمل." وأضافت أنها أبقت على هدفها للنمو الأساسي السنوي عند ستة إلى ثمانية في المئة.

س ج - ع ه (قتص)