هبوط الأسهم الأوروبية وسط مخاوف بشأن ديون أوروبا وأمريكا

Mon Nov 21, 2011 5:17pm GMT
 

لندن 21 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - سجلت الأسهم الأوروبية أدنى مستوى إغلاق في نحو سبعة أسابيع اليوم الإثنين إذ أن الخلاف السياسي بشأن خفض العجز في الولايات المتحدة أضيف إلى المخاوف من أزمة ديون منطقة اليورو.

وهبط مؤشر يوروفرست 300 ‪.FTEU3‬ لأسهم كبرى الشركات الأوروبية 3.1 بالمئة ليغلق عند 921.37 نقطة وفق بيانات غير نهائية وهو أدنى مستوى إغلاق منذ الخامس من أكتوبر تشرين الأول.

وكانت أسهم الشركات المرتبطة بالدورة الاقتصادية مثل شركات التعدين من أكبر الخاسرين نظرا لمخاوف من أن تؤدي أزمة منطقة اليورو إلى ركود اقتصادي وتؤثر سلبا على الطلب على المعادن. وهبط مؤشر ستوكس يوروب 600 لأسهم شركات الموارد الأساسية ستة بالمئة.

وقال بيل دينينج مدير استراتيجية الاستثمار لدى شركة كيمز كابيتال في ادنبرة التي تدير أصولا بقيمة 48.8 مليار جنيه استرليني (76.4 مليار دولار) "هناك افتقار مزمن للقيادة السياسية على جانبي الأطلسي. إنهم يظهرون أنهم ليسوا على قدر المهمة."

وحذرت مؤسسة موديز للتصنيف الائتماني من أن ارتفاع عوائد السندات الحكومية الفرنسية في الآونة الأخيرة وضعف توقعات النمو الاقتصادي قد يؤثران سلبا على تصنيف فرنسا.

وفي أنحاء أوروبا هبط مؤشر فايننشال تايمز 100 ‪.FTSE‬ البريطاني 2.4 بالمئة وداكس ‪.GDAXI‬ الألماني 3.1 بالمئة وكاك 40 ‪.FCHI‬ الفرنسي 3.3 بالمئة.

ع ه (قتص)