إيني تقول إنها الطرف المتضرر في تحقيق فساد في عقود عراقية وكويتية

Wed Jun 22, 2011 8:44am GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

ميلانو 22 يونيو حزيران (رويترز) - رفضت مجموعة النفط الايطالية إيني اتهامات بالتورط في ممارسات فساد تتعلق بترسية عقود نفطية في العراق والكويت قائلة اليوم الأربعاء إنها "الطرف المتضرر" في الأمر.

وفتح ممثلو الادعاء في ميلانو تحقيقا في مزاعم بأن شركات انشائية وهندسية ايطالية قدمت رشى لكبار المسؤولين التنفيذيين في إيني للحصول على عقود لأعمال في حقل الزبير النفطي العراقي والحقل الجوراسي بالكويت.

وقال متحدث باسم الشركة حينما سئل عن تقرير في صحيفة كورييري ديلا سيرا الايطالية "إيني هي الطرف المتضرر في التحقيق."

وفازت إيني بعقود الحقلين في 2010 وكانت لديها سلطة اسناد جزء من الاعمال لشركات أخرى.

واكد مصدر قضائي اتصلت به رويترز فحوى التقرير.

وقالت الصحيفة إنه يجري التحقيق مع بعض المديرين الكبار في إيني الى جانب الشركة نفسها والتي يمكن وفق القوانين الايطالية تحميلها مسؤولية أي إهمال رقابي.

وقالت الصحيفة إن شرطة الضرائب داهمت أمس الثلاثاء مكاتب ومنازل خاصة في عدة مدن ايطالية الى جانب سويسرا وبريطانيا واسرائيل.

وانخفض سهم إيني 0.5 بالمئة بحلول الساعة 0754 بتوقيت جرينتش.

م ح - ع ه (قتص)