تعديل أرقام النمو البريطاني في الربع/3 بالزيادة

Thu Dec 22, 2011 4:46pm GMT
 

لندن 22 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - كشفت أرقام رسمية أن اقتصاد بريطانيا نما بوتيرة أسرع مما أظهرته البيانات الأولية في الأشهر الثلاثة من يوليو تموز إلى سبتمبر أيلول لكنها كشفت أيضا أن النمو لا يقف على أرض صلبة وقال محللون إن الاقتصاد ربما يوشك على الانزلاق في ركود.

وعدل مكتب الإحصاءات الوطني بالزيادة نمو الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثالث من العام إلى 0.6 في المئة من تقدير سابق عند 0.5 في المئة لكنه عدل بالخفض تقديره للربع الثاني ليظهر أن الاقتصاد لم يسجل نموا في تلك الفترة.

وقال محللون إن هذه الأرقام التي صدرت اليوم الخميس لن تغير رأيهم في أن الاقتصاد يوشك على الدخول في ركود حاد نظرا لتفاقم أزمة ديون منطقة اليورو الأمر الذي يهدد أكبر سوق للصادرات البريطانية.

وقال فيليب شو الخبير الاقتصادي لدى إنفستك "نتوقع أن تدخل بريطانيا في ركود قصير الأجل ... من الواضح أن 2012 سيكون عاما صعبا."

واضطر وزير المالية جورج أوزبورن الشهر الماضي لإعلان إجراءات تقشفية إضافية بعد أن خفض مكتب مسؤولية الميزانية المستقل توقعه للنمو في 2012 بأكثر من النصف إلى 0.7 في المئة فقط.

ع ر - ع ه (قتص)