22 كانون الأول ديسمبر 2011 / 17:48 / بعد 6 أعوام

البرلمان الإيطالي يقر خطة التقشف بشكل نهائي

روما 22 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - صوت مجلس الشيوخ الإيطالي اليوم الخميس لصالح حكومة رئيس الوزراء ماريو مونتي في اقتراع على الثقة يمنح الموافقة النهائية على ميزانية تقشف طارئة تهدف لاستعادة ثقة السوق في ثالث أكبر اقتصاد في منطقة اليورو.

وصوت مجلس الشيوخ بأغلبية 257 صوتا مقابل 41 صوتا لصالح الحكومة بعد أن فازت بموافقة مجلس النواب بسهولة أيضا في الأسبوع الماضي.

وأعرب مونتي عن سعادته بنتيجة التصويت وقال إن إيطاليا تستطيع أن ترفع رأسها عاليا في أوروبا بعد الموافقة على حزمة إجراءات تتضمن خفض الإنفاق وزيادة الضرائب وإصلاح نظام المعاشات.

وتهدف خطة التقشف إلى ترميم ثقة السوق التي أدى انهيارها إلى ارتفاع تكلفة الاقتراض الايطالية إلى مستويات لا يمكن تحملها ووضع البلاد في قلب أزمة الديون الأوروبية.

ع ر - ع ه (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below