البنك الدولي: من الضروري تحقيق أقصى استفادة من المساعدات المتناقصة

Wed Nov 23, 2011 7:55am GMT
 

واشنطن 23 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت سري مولياني اندراواتي العضو المنتدب للبنك الدولي ان الدول النامية ستشهد نموا اضعف خلال العامين المقبلين مع تفاقم أزمة الدين في منطقة اليورو مما يزيد من اهمية تحقيق الاستفادة القصوى من المساعدات الأقل.

وصرحت اندراواتي لرويترز أمس الثلاثاء بأن التحدي الاكبر للدول النامية الآن هو كيفية الحد من تبعات ازمة منطقة اليورو التي قد تقود لتقليص التجارة وتحويلات العاملين في الخارج والاستثمار.

وتابعت انه ينبغي ان يركز الساسة في اوروبا على انهاء حالة عدم اليقين التي تحيط بازمة منطقة اليورو التي ترفع تكلفة الاقتراض حول العالم.

وقالت "انهاء هذه الحالة من عدم اليقين مهم جدا."

وأضافت "بالنسبة للعديد من الدول النامية الخيار اصعب لأن عليها الاختيار بين حماية استقرار الوضع المالي والاستمرارية."

وقالت اندراواتي ان المجال المالي في الدول النامية محدود بالفعل لان الازمة الحالية تأتي بعد وقت قصير من آخر ازمة مالية عالمية في عام 2009 والتي استنفدت موارد الدول الفقيرة.

وتأتي تصريحات اندراواتي قبيل اجتماع في بوسان في كوريا الجنوبية بشأن فعالية المساعدات.

ه ل - ع ه (قتص)