وكالة الطاقة تقرر إطلاق 60 مليون برميل من احتياطياتها النفطية

Thu Jun 23, 2011 5:40pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

باريس 23 يونيو حزيران (رويترز) - أعلنت وكالة الطاقة الدولية اليوم الخميس أنها ستطلق 60 مليون برميل من احتياطياتها الاستراتيجية النفطية بهدف خفض الأسعار ودعم الاقتصاد العالمي.

وقالت وكالة الطاقة الدولية -التي تضم 28 دولة صناعية مستهلكة للنفط- إنها ستطلق مليوني برميل يوميا على مدى 30 يوما كفترة مبدئية في السوق العالمية للتعويض عن النقص الذي خلفه انقطاع الإمدادات الليبية.

وسيأتي نصف هذه الكمية من الولايات المتحدة وهو يعادل استهلاكها في يوم ونصف. وستقدم أوروبا 30 بالمئة من الكمية في صورة نفط خام ومنتجات مكررة بينما ستأتي الكمية المتبقية من دول المحيط الهادي في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

ويمثل هذا القرار -وهو الثالث من نوعه في تاريخ المنظمة التي أنشئت قبل 37 عاما- ضربة لمنظمة أوبك ولا سيما للسعودية أكبر منتج في المنظمة وحليف أمريكا المقرب.

ورغم جهود السعودية فشلت أوبك في الاتفاق على زيادة الإنتاج في اجتماع عقدته في الثامن من يونيو حزيران الجاري وقررت المملكة ضخ إمدادات إضافية بشكل منفرد.

وقبل اجتماع أوبك كانت السعودية قد بحثت مبادلة كميات من النفط الخام مع الولايات المتحدة كانت ستتضمن نقل كميات من الاحتياطي الأمريكي إلى أوروبا لكن لم يتم التوصل إلى اتفاق.

وقال جون كيلدوف من اجين كابيتال "هذه الخطوة مهمة لأنها تمثل لجوء الدول الأعضاء إلى الملاذ الأخير لمواجهة ارتفاع الأسعار.

"من الواضح أن ارتفاع أسعار الطاقة يساق كسبب للتباطؤ الاقتصادي وهذا هو رد الفعل. انقطاع الإمدادات الليبية يوفر غطاء جيدا."   يتبع