تراجع أسهم أوروبا بعد تحذير موديز من احتمال خفض تصنيف أمريكا

Thu Jul 14, 2011 8:17am GMT
 

لندن 14 يوليو تموز (رويترز) - تراجعت الاسهم الاوروبية في التعاملات المبكرة اليوم الخميس بعد ارتفاعها في الجلسة السابقة إذ تخلى المستثمرون عن الأصول عالية المخاطر بعد أن حذرت مؤسسة موديز من أن الولايات المتحدة قد تفقد تصنيفها الائتماني وهو أعلى التصنيفات إذا فشل المشرعون في رفع سقف الدين الحكومي.

وبحلول الساعة 0709 بتوقيت جرينتش نزل مؤشر يوروفرست 300 ‪<. FTEU3>‬ لأسهم الشركات الاوروبية الكبرى 0.7 في المئة إلى 1091.05 نقطة. وكان قد صعد 0.7 في المئة أمس الأربعاء بعد سلسلة من التراجعات في الجلسات الثلاثة السابقة. وفقد المؤشر 2.1 في المئة هذا الأسبوع.

وقالت موديز الليلة الماضية إنها ترى احتمالا متزايدا لعدم رفع سقف الدين القانوني في الوقت المناسب مما سيؤدي إلى تخلف عن سداد التزامات ديون الخزانة الأمريكية.

وقال كوين دي لوس المحلل في كيه.بي.سي للأوراق المالية "مسألة الدين الأمريكي مقلقة. انه أمر يتعلق بالسياسة بكل بساطة ووضوح. أظن أنهم سيسوون المسألة في الوقت المناسب وبالتالي لن يحدث ضرر.

"لكنه يثير المزيد من القلق إلى جانب قضايا أخرى مثل عدم التيقن بشأن النمو الأمريكي في النصف الثاني من 2011 ومشكلات التضخم في البلدان الناشئة ومشكلة الديون الأوروبية."

وكانت أسهم شركات التكنولوجيا بين أكبر الخاسرين ونزل مؤشر القطاع 1.9 في المئة. وانخفض سهم سوفتوير الألمانية 13 في المئة بسبب أرقام المبيعات الفصلية المخيبة للآمال.

وفي أنحاء أوروبا هبط مؤشر فايننشال تايمز 100 ‭.FTSE‬ البريطاني وداكس ‭<. GDAXI>‬ الألماني 0.9 في المئة بينما نزل كاك 40 ‭.FCHI‬ الفرنسي 1.1 في المئة.

س ج - ع ه (قتص)