هريتدج أويل تبرم صفقة لكسب موطئ قدم في ليبيا

Tue Oct 4, 2011 11:20am GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

لندن 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - اشترت هريتدج أويل البريطانية حصة مسيطرة في شركة خدمات نفطية مقرها بنغازي مبرمة أول اتفاق في قطاع التنقيب عن النفط وانتاجه في ليبيا منذ الاطاحة بمعمر القذافي لتؤكد سمعتها بالمبادرة للعمل في مناطق الصراع السياسي.

واعلنت هريتدج أويل اليوم الثلاثاء انها اشترت حصة 51 بالمئة في شركة الصحراء القابضة للخدمات النفطية مقابل 19.5 مليون دولار. وكانت رويترز قد اوردت الشهر الماضي أن الشركة تسعى للعمل في ليبيا.

والصفقة مكسب لبريطانيا التي تأمل مثل فرنسا ان يساعدها تأييدها المبكر لمعارضي القذافي في فوز شركاتها بأعمال في ليبيا.

ويقول محللون إن الاستثمار في ليبيا محفوف بالمخاطر في ظل استمرار القتال لكن الأمال في تعافي إنتاج النفط سريعا تبرز العائدات المحتملة لما يعتبر استثمارا متواضعا لهريتدج.

ونشرت رويترز الشهر الماضي ان هريتدج موجودة في بنغازي وتعرض صيانة حقول النفط على أمل الوصول لاحتياطيات النفط الليبية الضخمة عالية الجودة.

وكانت الشركة قد رفضت التعليق في وقت سابق لكنها قالت اليوم الثلاثاء إنها اقامت مقرا في بنغازي وإنها تجري محادثات مع مسؤولين كبار في المجلس الوطني الانتقالي.

وقالت هريتدج إن شركة الصحراء للخدمات النفطية تمتلك جميع التراخيص اللازمة لتقديم خدمات لحقول النفط البحرية والبرية إلى جانب حقوق تملك وتشغيل تراخيص نفط وغاز في ليبيا.

وقالت الشركة "من خلال هذا الاستحواذ تستكشف هريتدج سبل الوصول لحقول منتجة رئيسية وفرص تراخيص اخرى في ليبيا" مضيفة أنها تأمل أيضا في المساعدة في إعادة تاهيل حقول قائمة.

ه ل - ع ه (قتص)