محللون: التوترات السياسية تلقي بظلال كثيفة على بورصة الكويت

Thu Nov 24, 2011 1:50pm GMT
 

من أحمد حجاجي

الكويت 24 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - توقع محللون أن تلقي التوترات السياسية في الكويت البلد الغني بالنفط بظلال كثيفة على تداولات البورصة الأسبوع المقبل.

وأغلق مؤشر الأسهم الكويتية ‪.KWSE‬ اليوم الخميس عند مستوى 5782 نقطة منخفضا بمقدار 75.8 نقطة تساوي 1.3 في المئة.

وتعيش الكويت حاليا حالة من التوتر السياسي بين الحكومة ومجلس الأمة (البرلمان) الذي يطالب نواب فيه باقالة الحكومة وحل البرلمان بسبب مزاعم حول تضخم الحسابات المصرفية لبعض النواب وهو ما يعتبرونه مؤشرا على عمليات فساد سياسي وتلقي عمولات.

لكن صحيفة القبس الكويتية نقلت عن أمير الكويت يوم الاثنين الماضي قوله في لقاء مع رؤساء تحرير الصحف المحلية أنه لن يحل مجلس الأمة ولن يقيل الحكومة "ولن أستجيب للذين يقسمون بأنهم سيعملون لإزاحة رئيس الوزراء فأنا من يعين رئيس الوزراء وأنا من يقيله."

واقتحم مواطنون غاضبون ومعهم نواب مقر البرلمان الأسبوع الماضي احتجاجا على تصرفات الحكومة.

وقال محمد المصيبيح مدير أول ادارة المحاسبة في شركة الصالحية العقارية إن السوق لن يكون أحسن الأسبوع المقبل لأن الأوضاع السياسية غير جيدة "والمستثمر جبان" ويحتاج إلى قدر من الاستقرار.

وأضاف المصيبيح أنه وبسبب الوضع السياسي المتوتر "اصابنا الشلل بالكامل وليس هناك شغل داخل الكويت .. ليس هناك اصلاحات ولا قوانين ولا نظم."

وقال محمد الطراح رئيس جمعية المتداولين "لا يستثمر المستثمر في جو متوتر.. وسيحاول بقدر الامكان (في الوضع الحالي) الاحتفاظ بالسيولة في المصارف ليرى ما الذي سيحدث."   يتبع