الأسهم الأوروبية تغلق منخفضة تحت ضغط البنوك الايطالية

Fri Nov 4, 2011 5:49pm GMT
 

لندن 4 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الجمعة وكانت البنوك الايطالية من أكبر الخاسرين بعدما ارتفعت عوائد السندات الايطالية إلى أعلى مستوياتها منذ إطلاق اليورو بعد أن رفضت ايطاليا مساعدة مالية من صندوق النقد الدولي.

ورفض رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني عرضا من صندوق النقد الدولي بتقديم تمويل لبلاده. ووافقت ايطاليا على أن يراقب الصندوق التقدم الذي تحققه في إصلاحات اقتصادية في الوقت الذي تواجه فيه جبلا من الديون.

وقال ديفيد كومبس من شركة راثبون براذرز التي تدير أصولا بقيمة 15.2 مليار جنيه استرليني (24.2 مليار دولار) "بدون أي شك .. عائد السندات الايطالية هو الرهان الوحيد في الوقت الحالي. إذا استمر هذا الاتجاه فستكون هناك مشكلات خطيرة. هذا الوضع ليس مستداما ولا داعي لتحمل مزيد من المخاطرة في الوقت الراهن."

وهبطت أسهم بنك انتيسا سان باولو وبنك أوني كريديت الايطاليين اللذين لهما تعرض كبير للديون الحكومية الايطالية 4.8 بالمئة و6.6 بالمئة على الترتيب.

وتراجع مؤشر يوروفرست 300 ‪.FTEU3‬ لأسهم كبرى الشركات الأوروبية 0.9 بالمئة ليغلق عند 981.33 نقطة وفق بيانات غير نهائية. وتراجع المؤشر 3.6 بالمئة على مدى الأسبوع مسجلا أول خسارة أسبوعية في ستة أسابيع.

وفي أنحاء أوروبا تراجع مؤشر فايننشال تايمز 100 ‪.FTSE‬ البريطاني 0.1 بالمئة وداكس ‪.GDAXI‬ الألماني 2.5 بالمئة وكاك 40 ‪.FCHI‬ الفرنسي 2.1 بالمئة.

ع ه (قتص)