مستثمرون من دبي يقاضون ستاندرد تشارترد سنغافورة بشأن صندوق لمادوف

Tue Jul 5, 2011 10:40am GMT
 

سنغافورة 5 يوليو تموز (رويترز) - تقاضي مجموعتان من المستثمرين المقيمين في دبي ستاندرد تشارترد للحصول على نحو عشرة ملايين دولار في سنغافورة وتقولان إنهما خسرتا أموالا بعدما استثمرتا في أحد الصناديق المغذية المرتبطة ببرنارد مادوف بتوصية من بنك امريكان اكسبريس الذي اشترته ستاندرد تشارترد في 2008 .

وتجمع الصناديق المغذية الأموال من المستثمرين وتوجهها بعد ذلك إلى الصناديق الأكبر حجما.

وكان المستثمرون الذين امتلكوا حسابات في امريكان اكسبريس في سنغافورة قد استثمروا جزءا كبيرا من أموالهم في صندوق فيرفيلد سينتري الذي استثمر بدوره ما يصل إلى 95 في المئة من أمواله مع مادوف. ويقضي مادوف حاليا عقوبة بالسجن 150 عاما بعد إدانته بالاحتيال على المستثمرين من خلال برنامج استثمار هرمي كان يدفع فيه مستحقات للمستثمرين القدامي من أموال المستثمرين الجدد.

وزعم المستثمرون المقيمون في دبي في مذكرة للمحكمة العليا في سنغافورة أن امريكان اكسبريس "لم يتعامل بقدر معقول من العناية والمهارة في أمور مرتبطة باستثمارات المدعين."

ونفى ستاندرد تشارترد المسؤولية وقال في دفاعه إن المدعين مستثمرون متمرسون وقعوا اتفاقات تنص صراحة على أن البنك لا يتحمل أي التزامات أو واجبات بمراقبة معاملاتهم وأصولهم.

واضاف ردا على المذكرة أنه حتى إذا كان للبنك أن يقدم أي نصيحة أو توصية "فلن يكون مسؤولا عن دقة أو اكتمال تلك النصيحة أو التوصية".

واقر ستاندرد تشارترد أن المدعين كانوا عملاء لدى بنك امريكان اكسبريس لكنه امتنع عن الادلاء بمزيد من التفاصيل بشأن الدعوى القضائية.

وقالت متحدثة باسم البنك "لا يمكننا التعليق بشأن قضايا تنظرها المحاكم."

وتمثل شركة المحاماة جلوبل لو اليانس المستثمرين في حين تمثل راجاه آند تان ستاندرد تشارترد.   يتبع