فرع بنك الخرطوم في جوبا يعتزم التوسع بوتيرة سريعة

Wed Feb 15, 2012 5:46pm GMT
 

من أولف ليسينج

جوبا 15 فبراير شباط (رويترز) - يخطط فرع بنك الخرطوم في جوبا للتوسع بوتيرة سريعة في دولة جنوب السودان الوليدة والاستفادة من فرص التمويل التجاري والتجزئة المصرفية في الوقت الذي تبني فيه أحدث دولة في العالم قطاعا ماليا من نقطة الصفر.

وقال بن كالكمان الرئيس التنفيذي لفرع جوبا في مقابلة مع رويترز إن بنك الخرطوم المملوك لبنك دبي الإسلامي يعتزم افتتاح فروع في كل الولايات العشر بجنوب السودان ليصبح أكبر بنك في دولة الجنوب بنهاية 2014. ويعد فرع جوبا من أوائل البنوك في جنوب السودان بعد أن أصبح دولة مستقلة في يوليو تموز بعد استفتاء جرى بمقتضى اتفاقية السلام الموقعة عام 2005 التي أنهت الحرب الأهلية مع الشمال.

وقليل من الناس في الجنوب لديهم حسابات مصرفية وتكافح الحكومة لفرض سيطرتها على البلاد وبناء مؤسسات الدولة حيث لا توجد قوانين للبنوك أو العقارات.

وقال كالكمان وهو مصرفي هولندي "نخطط لفتح ثلاثة فروع سنويا.

"سيكون لدينا بنهاية 2014 ما بين 14 و15 فرعا في أنحاء البلاد" مضيفا أن عدد الموظفين سيرتفع عندئذ ليصل إلى 500 موظف من 15 موظفا حاليا.

ويرى البنك فرصا في التمويل التجاري إذ لا توجد في جنوب السودان أي صناعة بخلاف قطاع النفط وتحتاج البلاد لاستيراد كل شيء تقريبا.

وقال كالكمان "لا يوجد إنتاج. إنه اقتصاد يعتمد على الاستيراد بنسبة 99 في المئة."

ومع قيام البنك المركزي لجنوب السودان ببناء قطاع مالي فإن من المنتظر أن تنمو أنشطة التجزئة المصرفية أيضا.

وقال كالكمان "أعتقد أن ما يزيد عن 90 في المئة من السكان ليست لهم حسابات مصرفية ولا توجد شركات يعتد بها. المنافسة ضعيفة بين البنوك."

ع ر - ع ه (قتص)