مخاوف الدين تهبط بالدولار إلى مستوى قياسي امام الفرنك السويسري

Tue Jul 26, 2011 9:16am GMT
 

لندن 26 يوليو تموز (رويترز) - نزل الدولار إلى مستوى قياسي أمام الفرنك السويسري وسط تراجع عام للعملة الأمريكية اليوم الثلاثاء مع استمرار التشاحن السياسي بخصوص رفع سقف الدين الأمريكي الأمر الذي أبقى المستثمرين في حالة قلق من احتمال تخلف الولايات المتحدة عن سداد ديون مما قد يسبب مزيدا من الخسائر للدولار.

وتراجع الدولار إلى 0.7997 فرنك. وحذر محللون من مزيد من الخسائر إذا فشل المشرعون في الاتفاق على رفع سقف الدين بحلول الثاني من أغسطس اب.

وأثار تحذير الرئيس الأمريكي من ان الفشل في رفع سقف الدين سيضر الدولة بشدة جولة جديدة من الاقبال على بيع العملة الأمريكية حيث أثر تحول التركيز إلى قضايا الدين الأمريكي على وضع العملة كملاذ آمن.

وعلاوة على خسائره امام الفرنك السويسري تراجع الدولار أمام الين وهو منافس آخر على وضع الملاذ الآمن حيث نزل إلى 77.88 ين وهو أدنى مستوى منذ منتصف مارس اذار حين تحركت بنوك مركزية رئيسية بشكل منسق لوقف ارتفاع العملة اليابانية.

وفي الساعة 0805 بتوقيت جرينتش جرى تداول الدولار عند 0.8030 فرنك ليقلص خسائره لكنه كان لا يزال منخفضا 0.4 في المئة خلال اليوم. وقال محللون إن من المستبعد أن يتدخل البنك المركزي السويسري في السوق لإضعاف عملته رغم مستوياتها المرتفعة.

وساهم التراجع العام للدولار في دعم اليورو بنسبة واحد في المئة خلال اليوم ليسجل أعلى مستوى في ثلاثة اسابيع قرب 1.4520 دولار.

ونزل الدولار 0.6 في المئة مقابل سلة عملات إلى 73.618.

م ص ع - ع ه (قتص)